اقتصاد

وزير قطاع الأعمال العام يفتتح معرض «Destination Africa 2022» للصناعات النسيجية

أكد المهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، حرص الوزارة على النهوض بصناعة الغزل والنسيج والملابس الجاهزة، باعتبارها أحد أهم الصناعات للاقتصاد القومي، مشيرًا إلى أهمية الارتقاء بصادرات القطاع لمختلف الأسواق الإقليمية والعالمية خاصة في ظل ما تتمتع به المنتجات المصرية من تنافسية كبيرة في الأسواق الخارجية والسمعة المتميزة للقطن المصري عالميًا.

وأوضح “عصمت” أن خطة الوزارة للنهوض بقطاع الصناعات النسيجية في مصر، تتضمن كافة مراحل الإنتاج بدءًا من زراعة وتجارة القطن وتطوير المحالج مرورًا بتحديث مصانع الغزل والنسيج والصباغة والتجهيز وصولًا إلى المنتجات النهائية، لافتًا إلى الاهتمام الكبير بعنصر التسويق وزيادة الصادرات وفتح أسواق جديدة، ومواكبة التطور العالمي في أساليب البيع الحديث والاحترافي.

جاء ذلك خلال افتتاح الدورة السادسة من معرض “Destination Africa 2022″، لتعزيز التبادل التجاري بين مصر ودول أفريقيا في صناعة المنسوجات والملابس، وذلك خلال الفترة 19 و20 نوفمبر الجاري، بحضور السفير محمد بن يوسف سفير تونس بالقاهرة، والسفير محمدو لبرنغ سفير الكاميرون بالقاهرة، و السيد محمد قاسم، رئيس مجلس إدارة جمعية المصدريين المصريين (اكسبولينك) المفوض العام للمعرض، والسيدة ماري لويس رئيس المجلس التصديري للملابس الجاهزة، بالإضافة إلى وفود تجارية من أكثر من 35 دولة حول العالم.

وقام وزير قطاع الأعمال العام بجولة في أجنحة المعرض ومن بينها جناح شركة ECH “إيجيبشين كوتون هب” التابعة للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، مشيدا بجودة المنتجات المعروضة، ومؤكدًا على أهمية التوسع في السوق الإفريقية.

وعلى هامش المعرض، التقى المهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام مع كبار المصنعين المحليين والمشترين الدوليين وممثلي الاتحاد الأفريقى للقطن والمنسوجات وكبرى الشركات العارضة.

جدد الوزير التأكيد على أن مشروع التطوير الشامل لشركات القطن والغزل والنسيج التابعة للوزارة يسهم في دعم خطط التوسع الاستثماري للقطاع الخاص خاصة في صناعة الملابس الجاهزة كثيفة العمالة، فضلاً عن توفير مدخلات من الغزول والأقمشة بمواصفات وجودة عالية.

أضاف المهندس محمود عصمت أن المعرض يمثل فرصة جيدة لتعزيز الترابط بين مصر والدول الإفريقية وزيادة الاستثمارات المحلية والدولية، والتعريف بالمنتجات المصرية وفتح أسواق تصديرية جديدة.

ويقام المعرض بالتعاون بين المجلس التصديرى للملابس الجاهزة، والمجلس التصديرى للغزل والمنسوجات والمفروشات المنزلية، وجمعية المصدرين المصريين “اكسبولينك”، بمشاركة أكثر من 150 مشتري دولي و80 شركة من مختلف العلامات التجارية العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad