منوعات

مامصير الطبيب المُهمل طبياً في أوروبا؟.. رئيس جمعية الرمد الأوروبية يجيب

كتبت أميرة السمان

أكد الدكتور وجيه اكليمندوس، رئيس جمعية الرمد الاوروبية، أن العلاقة بين الطبيب والمريض يجب أن تكون قائمة على الصراحة ويجب على الطبيب أن يشرح للمريض كافة جوانب مرضه، لافتا إلى أن الأطباء المصريين يحققون نجاحات كبيرة خارج مصر ولديهم سمعة مميزة.

وعبر “اكليمندوس”، عن تعاطفه مع واقعة وفاة سيدة النزهة، قائلا: “أى طبيب بيشوف مريض عنده مشكلة هو نفسه مبيعرفش ينام الليل والطب رسالة ولكن الصبغة تستخدم في العيون لأسباب كثيرة”.

وأوضح الدكتور وجيه اكليمندوس، أن التعامل في مثل هذه الحالات في أوروبا يكون الوقف عن العمل، قائلا: “الوقف عن العمل مصير الطبيب الذي يتسبب في الإهمال الطبي بأوروبا، ولكن حرام المؤسسة تتقفل بشكل عام عشان حرام لتعطيل باقي المرضى”، جاء ذلك خلال مداخلة عبر الفيديو كونفرانس ببرنامج “حديث القاهرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad