حوادث

الزوج المخدوع وميكانيكي كرداسة.. حكاية صفاء مع زوجها وعشيقها بعد 8 سنوات من الخيانة

كتب – أحمد عمر

قبل 8 سنوات توفى زوج صفاء 44 عاما وترك لها طفلا ثمرة زواجهما ومعاشا تعتمد عليه في تدبير بعض نفقات حياتها وصغيرها، لكنها عرفت طريق الحرام بعد أن تخلى عنها الجميع لا سيما شقيقتها التى تسكن فى منطقة كفر كهرمس بالجيزة.

علاقة إعجاب تطورت بين “صفاء” وميكانيكي بدأت خلال ترددها على شقيقتها في نفس المنطقة، وساعدها في ذلك أنها أرملة والأخير لم يسبق لها الزواج ويكبرها بـ10 سنوات، ووصلت تلك العلاقة إلى ممارسة الريلة داخل شقة الميكانيكي الذي يسكن بمفرده.

لم يبخل خالد.ق” الميكانيكي على عشيقته وطفلها وكان يغدق عليهما بالمال والهدايا لتطميعها في العلاقة ونجح في استمرار العلاقة بينهما لمدة 8 سنوات، وبعد مرور 5 سنوات على علاقتهما تزوجت العشيقة من شاب أصغر منها بـ5 سنوات عرفيا للاستفادة من المعاش إلا أن علاقتها الآثمة بالمجني عليه لا زالت مستمرة، فكانت تتحجج لزوجها العرفي الذي تسكن معه بمنطقة المرج بالقاهرة، أنها في زيارة لشقيقتها المقيمة بمنطقة كفر طهرمس بالجيزة، وكانت تصطحب طفلها، وتبيت لدى ميكانيكي كرداسة عدة ليال.

مع مرور الوقت؛ حاول طفل المتهمة الذي البالغ من العمر 13 عاما، أن يستفهم من والدته عن علاقتها بـ ميكانيكي كرداسة، وسبب بياتها لديه عدة ليالي داخل غرفة نومه، وما هي صلة القرابة وقوة العلاقة التي تربطها بالمجني عليه، إلا أنها لم تجد جوابا كافيا له، فقررت إنهاء هذه العلاقة.

وامتنعت المتهمة عن الرد على مكالمات العشيق ورسائله، وقررت الابتعاد عنه، لكن الأخير رفض ذلك، وتمسك بها وبضرورة استمرار العلاقة الآثمة، وعندما لم يجد ردا من المتهمة، لم يجد حلا أمامه سوى تهديدها بفضح أمر علاقتهما، وإخبار زوجها العرفي عن علاقتها المحرمة، وكذلك أسرتها.

حاولت المتهمة؛ الخروج من هذا المأزق الذي يهدد حياتها وزواجها، فقررت أن تعترف لزوجها عن علاقتها بـ ميكانيكي كرداسة، لكنها زيفت الحقيقة، وأخبرته أن المجني عليه كان يرسل لها بعض الأموال والهدايا منذ وفاة زوجها، لكنه في هذه اللحظة يراودها عن نفسها، ويود إقامة علاقة مُحرمة معها، فاستشاط زوجها غضبا، وقرر التخلص من المجني عليه.

اتفق الزوجان ونجل المتهمة، على استدراج المجني عليه، والموافقة على طلبه والذهاب إلى مسكنه، وتضع له سما داخل العصير، ويكون زوجها بانتظارها بمكان قريب، ومن ثم تستدعيه ليجهز على المجني عليه، وهو فاقد القدرة على الحركة والاستغاثة، وبالفعل نفذت المتهمة الخطة بنجاح، وكان لها ما أرادت وزوجها، وتمكنت من وضع السم والسيطرة على ميكانيكي كرداسة بمساعدة زوجها.

لم يكتفي المتهمين بـ دس السم للمجني عليه، بل أقدما على توثيقه بالفراش، وقطع عضوه الذكري، وتوصيل الأسلاك الكهربائية بخصيتيه، وخنقه من رقبته، والاعتداء عليه بالضرب في أماكن مُتفرقه بجسده، حتى تمكنوا من قتله ولاذوا بالفرار.

تلقى مركز شرطة كرداسة بمديرية أمن الجيزة بلاغًا بالعثور على جثة أحد الأشخاص داخل الشقة محل سكنه بدائرة المركز، وبالانتقال والفحص تبين العثور على جثة “خالد. ق” الشهير بـ”شيكا” ميكانيكي وبه آثار خنق وتعذيب بالكهرباء ومقطوع جزء حساس من جسده ويقيم بمفرده وغير متزوج.

وأظهرت الكاميرات رجلا وسيدة حال خروجهما من محل سكن المجني عليه وبعمل التحريات تبين أن المجني عليه يرتبط بعلاقة غير شرعية مع ربة منزل منذ 8 سنوات وينفق عليها وعلى طفلتها دون زواج ومنذ قرابة 3 سنوات تزوجت عشيقته بشاب وظلت علاقة المجني عليه بالسيدة مستمرة وكانت توهم زوجها بأنها لدى شقيقتها وتذهب إلى منزل المجني عليه لممارسة الرذيلة.

وفي الآونة الأخيرة حاولت العشيقة إنهاء تلك العلاقة ولكن المجني عليه رفض وهددها بفضح أمرها فاستعانت تلك السيدة بزوجها وأوهمته بتعرض المجني عليه لها وطلبه منها إقامة علاقة غير شرعية معها وأقنعت زوجها بقتله وفي سبيل ذلك قامت بالذهاب إلى منزل المجني عليه وصعد خلفها زوجها وقاما بقتل الميكانيكي وقطع جزء حساس من جسده بـ”موس”، وعقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن مسبق من النيابة العامة أمكن ضبط المتهمة وزوجها واقتيادهما إلى ديوان المركز.

وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة والعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad