اقتصادالموقع

الآثار: هوية بصرية موحدة للأقصر للأول مرة.. وطريق الكباش نتاج عمل شاق | فيديو

قال مؤمن عثمان، رئيس قطاع المتاحف بوزارة السياحة والأثار، إن فعالية افتتاح طريق الكباش هي في الأساس فعالية ترويجية حضارية، وبالتالي فإنها تخص مدينة الأقصر بالكامل، لا مجرد إعادة كشف طريق الكباش.

وأضاف «عثمان»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «في المساء مع قصواء»، والذي تقدمه الإعلامية قصواء الخلالي، المذاع على فضائية «CBC»، أن مدينة الأقصر أو “طيبة القديمة” إلى جانب المقبرة والجبانة الخاصة بها فقد تم إدراجها على موقع التراث العالمي عام 1979،، إذ أنها أهم المواقع في العالم والأكثر مساحة للتراث العالمي.

وأوضح رئيس قطاع المتاحف بوزارة السياحة والأثار، أن ما سيظهر اليوم، خلال افتتاح طريق الكباش هو نتاج عمل شاق تم على مدار فترة طويلة، بداية من رفع كفاءة المناطق الأثرية الموجودة والإضاءة وعمليات الترميم، «فيه إضاءات متميزه في منطقة معابد الكرنك ومنطقة الكباش نفسها ومعابد الأقصر، وفيه إضاءات حديثة بقت موجودة، وكمان تطوير طريق الكورنيش».


وأكد أن الهوية البصرية الموحدة للمدينة تم تطبيقها للمرة الأولي في محافظة الأقصر، وكانت اقتراحا من الجامعة الألمانية ونفذته الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وتحت إشراف مباشر من القيادة السياسية، «جميل جدا اننا أخيرا هننزل المدن المصرية وهيكون ليها هوية بصرية موحده، ودي خصوصية الأقصر».

نرشح لك :  قبل ساعات من افتتاح طريق الكباش.. السياحة لموقع الموقع : عرض الحنطور المشارك في الافتتاح عبر لقطات مسجلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad