حوادث

زوجة في محكمةالأسرة: بعد 3 سنوات زواج اكتشفت أنه شاذ

كتب – أحمد عمر

لم تكن تتوقع “نهى” أن تتحول حياتها إلى كابوس في غمضة عين، بعد ان صٌدمت في زوجها، ولم تجد امامها إلا محكمة الأسرة لتروى تفاصيل مأساتها وتطلب الخلع للهروب من حياتها الزوجية.

وقفت الفتاة العشرينية تروي حكايتها قائلة بأنها تزوجت منذ 3 سنوات باحد الشباب التي ارتبطت به عاطفيا ، وعاشا سويا في ح وتناغم طوال تلك السنوات، حتى اكتشفت الزوجة حقيقة زوجها وأنها يعاني من الشذوذ الجنسي.

وواصلت “نهى” حديثها بأن زوجها كان يظهر عليه التدين بالإضافة إلى نجاحه في عمله، عاشا سويا لحظات سعيدة، وأنجبت منه طفلة، ولكن بعد مرور 3 سنوات من زواجهما، فوجئت بتصرفات غريبة من زوجها حيث وجدته يشتري ملابس داخلية، ويدخل بها إلى غرفته، ويقوم بغلق الباب”.

وتابعت: “راودني الشك وأصبحت أفكر كثيرا في أسباب ذلك حتى استطعت مراقبته لأعرف ماذا يفعل داخل الغرفة بهذه الملابس، وهنا كانت المفاجأة عندما شاهدته يرتدي الملابس النسائية، ويضع المساحيق، ويصور نفسه للعرض على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وعندها قررت مواجهته بالأمر والسؤال عن سبب فعل ذلك، فنهرني بشدة، وقرر أن يترك المنزل”.

وأنهت حديثها بأنه غاب عن المنزل عدة أشهر حتى علمت بأنه يحاول إجراء عملية جراحية تحوله من رجل إلى امرأة، ولذلك قررت رفع دعوى خلع أمام محكمة الأسرة”، ومازالت القضية منظورة أمام المحكمة لم تفصل فيها بعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad