اقتصادالموقع

مدير متحف شرم الشيخ لـ موقع «الموقع»: المتحف يعرض الأثاث الجنائزي في مصر القديمة

قال الدكتور محمد حسنين، مدير متحف شرم الشيخ، إن المصري القديم بني المقابر وملأها بالأثاث الجنائزي، لاعتقاده بالبعث والخلود والبقاء بعد وفاته، فقد اعتقد المصري القديم أن النيل يفصل بين عالمين، عالم الأحياء الواقع على الضفة الشرقية للنيل فبنوا فيها مساكنهم ومعابدهم وعالم الأموات الواقع للضفة الغربية، لذلك جاءت زاخرة بالأهرامات والمقابر.

وأضاف مدير متحف شرم الشيخ في تصريحات خاصة لـ موقع “الموقع“، أن متحف شرم الشيخ يعرض سيناريو المقابر، حيث المصري القديم لم يخشمن الموت ولكنه أراد الخلود في العالم الآخر لذا أراد حفظ جثمانه وزود نفسه بالعديد من الكتب الدينية التي تساعده على التغلب على الصعاب التي تواجهه حتى يصل لحقول الإيارو وجنة الخلد عند المصري القديم.

وأشار إلى أن المصري القديم اعتقد  أنه بعد وفاته سيقوم برحله مليئة بالصعوبات حتي يصل إلي هدفه وهو البعث من جديد ومن هذه الصعوبات أنه كان لا يعترض احد إلي محاكمة يكون القاضي فيها أوزير وقبل أن يصل إلي المحكمة كان يجتاز بوابات كل بوابة يقف أمامها يلقي عندها تعاويذ ويجيب عن بعض الأسئلة التي توجه إليه من قبل أرباب العالم السفلي عند لقائهم وكانت تلك التعاويذ والأدعية تكتب علي بعض البرديات.

نرشح لك : مسئول بمتحف الغردقة لـ موقع«الموقع»: عرض تمثال فريد للملك أمنحتب الثالث من الجرانيت

وتابع أن البرديات يزود بها المتوفي لتعينه وترشده خلال رحلته للعالم الآخر وخلال تلك المحاكمة كان قلب المتوفي الذي أعتبر بمثابة مركز الإدارة والأحاسيس والانفعال يوضع علي كفة الميزان لكي يوزن ف مقابل ريشه العدالة “ماعت” التي كانت توضع ف الكفة الأخرى للميزان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad