الموقعتحقيقات وتقارير

لماذا يتم الاحتفاء باليوم العالمي لـ”السل”؟ «الموقع» يعرض

كتبت- أمل علي

في هذا اليوم الموافق 24 مارس من كل عام، يسعى العالم إلى التعريف بمرض السل واكتشاف البكتريا المسببة له، على يد الدكتور روبرت كوخ في عام 1882.

هدف الاحتفاء باليوم العالمي لمرض السل

في اليوم العالمي لمرض السل، يتم التركيز وتثقيف الناس على مدى تأثير هذا المرض وكيفية الوقاية منه والتعامل مع العدوى، وذلك لأن “السل” هو عدوى بكتيرية خطيرة تصيب الرئتين، ويتم انتقاله بين البشر عن طريق السعال أو العطس.

الحالة الصحية لمرضى السل

يعاني مرضى السل من وضع غذائي أقل مقارنة بالأشخاص الأصحاء، وهو ما يتسبب في سوء التغذية وضعف الجهاز المناعي، ويؤدي إلى ظهور أعراض أخرى مثل “انخفاض الشهية وفقدان الوزن وتغيير التمثيل الغذائي وسوء امتصاص العناصر الغذائية”.

العلاج من السل

يعتمد مريض السل على تناول الأدوية، وهي الطريقة الأساسية في العلاج ، إلا أن النظام الغذائي له دور خاص كطريقة علاج ثانوية في علاج مرض السل، كما أن النظام الغذائي السليم يساعد على الشفاء المبكر للمريض، بالإضافة إلى كونه يحسن من فرص الإصابة.

وتوجد بعض الأطعمة التي تساعد على يمكنها أن تخفف من حدة الإصابة بمرض بكتيريا “السل”، وتحفز الجهاز المناعي على مقاومة المرض مع الأدوية والتخلص منه، وهم: “الزنجبيل، و الأناناس، و الموز، والبصل، والشاي والرمان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad