خارجي

باحث سياسي: احتجاجات الشارع الإيراني مُفتعلة

كتب_مينا أشرف

قال محمد غروي المحلل السياسي ومدير مركز الجيل الجديد للإعلام في إيران، إن الاحتجاجات التي بدأت في إيران منذ 6 أيام تطورت الآن وأصبحت أعمال تخريب، مضيفا أن الثوار قاموا بهدم الممتلكات وأيضا بحرق العلم الإيراني وسيارات الشرطة والإسعاف.

وأضاف غروي أنه ليس من المنطق السماح بكل هذه الأعمال التخريبية نتيجة لوفاة ماسا أميني، وهي فتاة قتلت على يد الشرطة في إيران بسبب حجابها كما تناقلت بعض وسائل الإعلام، مؤكدا أن جميع تقارير الطب الشرعي أوضحت عكس ذلك، حيث كانت ماسا تعاني من أمراض مزمنة أدت لوفاتها.

وتابع غروي أن مأساة ماسا تم تسويقها لأغراض معينة بسبب أنها إمرأة، إذ يستقطب ذلك الكثير من التعاطف العالمي، مضيفا أن ماسا هي فتاة كردية وتتبع المذهب السني، وبالتالي تم استثمار كل هذه الأسباب للتصويب على النظام الإيراني.

وأكد غروي أن كل هذه الأحداث الموجودة الآن على الساحة بسبب دخول إيران منظمة شنغهاي وهو ما أغضب الجانب الأمريكي، موضحا أن من حق الإيرانيين الاحتجاج ولكن ليس التخريب للمتلكات العامة كما يحدث الآن.

واعتقد غروي أن الاحتجاجات الموجودة في إيران هي بفعل فاعل، مؤكدا أن هذه الاحتجاجات ليست نتيجة الاحتقان، واصفا الاحتجاجات بالإرهاب.

جاء ذلك خلال مكالمة فيديو في برنامج «الأخبار» على قناة «بي بي سي نيوز بالعربية».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad