اقتصادبنوك وشركات

انخفاض الجنيه الإسترليني ليسجل أدنى مستوياته أمام الدولار منذ 37 عامًا

انخفض سعر الجنيه الإسترليني، خلال تداولات اليوم الجمعة، ليسجل أدنى مستوياته أمام الدولار منذ 37 عامًا، وذلك قبل إعلان وزير المالية البريطاني الجديد المتوقع لتفاصيل تخفيضات ضريبية ودعم للطاقة بقيمة تقترب من 200 مليار جنيه إسترليني ما يعادل 225 مليار دولار.

وتراجع سعر الجنيه الإسترليني اليوم بنحو 0.6% إلى 1.1170 دولار، وهو أدنى مستوى له منذ 1985، فيما استقر أمام اليورو عند 87.40 بنس لليورو، حيث أثرت قوة الدولار على أداء جميع العملات الرئيسية خلال الأشهر الماضية.

ويأمل كواسي كوارتنج، وزير المالية البريطاني، أن تعزز سياسته النمو وتكسر دائرة الركود، على الرغم من أن البعض يخشون من أن حجم الإنفاق قد يضع الجنيه الإسترليني تحت ضغط إضافي.

وسجل مؤشر الدولار خلال تعاملات الفترة من 9 الى 16 سبتمبر 2022، إن مؤشر الدولار أنهى تداولات الأسبوع على ارتفاع بنسبة 0.70% واستقر عند سعر أقل بقليل من أعلى مستوى له في 20 عامًا والذي وصل إليه خلال تداولات الأسبوع الماضي.

وأضاف البنك المركزي في بيان له، أنه بخصوص اليورو فسجل خسارة 0.26%، واستقر عند مستوى أقل بقليل من التعادل مع الدولار، وذلك على خلفية ارتفاع الدولار وتحذير العديد من أعضاء مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي بنهاية الأسبوع من أثار تطبيق رفع إضافي كبير لسعر الفائدة ، مما دفع المستثمرين إلى خفض قليل لتسعيرهم لحجم زيادة الفائدة في شهر أكتوبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad