الموقعتحقيقات وتقارير

الموقع ينشر بنود أحدث أنواع حلال الغلابة .. زواج النفحة بـ150 ألف جنيه في فترة الصيف والزوج كالعادة ثري عربي

كتب – عصام الشريف وأميرة السمان  

على الرغم من إجماع أئمة أهل السنة على تحريم زواج المتعة واي زواج آخر محدد بفترة زمنية، ومع ذلك انتشر هذه الأنواع من الزواج التي غالبا ما يكون الزوج فيها “ثري عربي” والزوجة فتاة تنتمي إلى طبقة الغلابة.

ومؤخرا انتشر نوع جديد من تلك الزيجات في بعض القرى والنجوع من فتيات قاصرات مقابل 150 ألف جنيه خلال فترة إجازة الصيف لهذا الشخص ،وينص العقد على إقرار من الزوج والزوجة ينص على

” أقر أنا كلا من الزوج والزوجة على عقد هذا الزواج بكامل قواهم العقلية مع الإقرار بعدم وجود موانع من إتمام هذا العقد أمام الشهود الذين ذكرت أسماؤهم في العقد بمثابة العقد الشرعي الذي يوضح كافة الحقوق الزوجية الشرعية ويضم العقد كافة البنود التي اتفق عليها طرفي العقد .

وينشر موقع “الموقع” بنود عقد زواج النفحة في السطور التالية:

البند الأول:
قامت الزوجة بالإقرار على أنها توافق على الزواج من الطرف الأول في العقد زواج شرعي بناء على ما ورد في الشريعة الإسلامية مع الإقرار بموافقتها على هذا الزواج أمام جميع الشهود الحاضرين، كما تصرح الزوجة أمام الحاضرين وتردد زوجتك نفسي على كتاب الله.

البند الثاني:
يقر الزوج بأنه قبل الزواج من الطرف الثاني في العقد كما يصرح بأنه قبل الزواج الشرعي منها أمام جميع الشهود الحاضرين كما أنه لا بد من التصريح بأنه قبل الزواج من الزوجة على كتاب الله.

البند الثالث
يقر طرفي العقد بأنه عقد قران لزواج مستمر وغير محدد بمدة بالإضافة إلى الإقرار بعدم حمل أي أحد منهما أي مرض يعوق الزواج أي مانع آخر سواء كان شرعي أو قانوني أيضاً الإقرار بأن هذا الزواج لم يتم من باب المتعة فقط حيث أن هذا ما يشير إلى بطلان عقد الزواج .

البند الرابع
يحدد هذا العقد على أنه قد قام الزوج بتحديد مبلغ مائة وخمسون ألف جنيها على سبيل الصداق المقدم للزوجة وقد قام بالفعل بتسليم الزوجة المبلغ جنيها وهو عبارة عن مقدم الصداق الخاص بها كما يحدد مبلغ قيمته خمسون ألف جنيها يحق للزوجة الحصول عليه في حالة وفاة الزوج أو في حالة الطلاق وأقر الزوجة أمام الحاضرين عند توقيع العقد بأنها استلمت بالفعل قيمة المقدم .

البند الخامس
يقر الزوج بأنه في حالة الإنجاب من الزوجة المذكورة في العقد فقد يعترف بالأطفال كما يقر بحق هؤلاء الأطفال الذين هم من نتاج هذا الزواج أن يأخذوا حقهم الشرعي في الميراث في حالة وفاته وكذلك يحق لهم الحصول على قيمة النفقة التي حق لهم الحصول عليها في حالة الطلاق.

البند السادس
عند الإنجاب ينسب الأطفال إلى الزوج أما في حالة الانفصال عن الزوجة فيحق لهم الحصول على القيمة التي يحددها القانون من النفقة.

البند السابع
يوفر الطرف الأول للطرف الثاني في العقد كافة الحقوق القانونية التي يحق لها الحصول عليها قانونا عند الزواج سواء كان توفير المأكل والملبس وغيرها من الحقوق الأخرى حسب وضعه الاجتماعي

البند الثامن
يحق للزوج الحصول على كافة حقوقه الزوجية حسب الشرع من قبل الزوجة

البندا التاسع
في حالة زواج الزوجة من قبل تقر بذلك وتقر بأنها قد انفصلت عنه في اليوم الذكور بالعقد وأن الشهور المحددة للعدة قد انقضت بالفعل كما يقر الشهود المذكورين في العقد على ذلك.

البند العاشر
يحق للزوج والزوجة الاتفاق على الانفصال بموجب اتفاق أخر يحرر في عقد كما يحق للزوج أن يقرر في أي وقت أن يطلق الزوجة ولكن مع الإلتزام بتنفيذ بنود عقد الزواج.

تم تحرير نسخة من عقد الزواج للطرف الأول وكذلك نسخة للطرف الثاني مع العمل على تحرير نسخة الثالثه وتقدم للجهاد المختصة عند إقامة دعوة صحة وتوقيع لإثبات هذا الزواج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad