محافظات

الزغاريد بتجيب آخر الشارع… الثالثة علي الثانوية العامة من محافظة الغربية نفسي ابقي دكتورة قلب

الغربية – عاصم هشام

من داخل منزل بسيط، تكسوه الفرحة وتعلوا بداخلة أصوات الزغاريد، فرحة بنجاح نجلتهم الطالبة أميرة خالد صلاح بالقسم العملي علوم في الثانوية العامة والتى حصلت على 400 درجة.

قالت اميرة ابنة قرية تلبنت قيصر، بمدينة طنطا ، إن طموحها أن تلتحق بكلية الطب لتستكمل مسيرة تفوقها وتصبح من أحد الشخصيات المؤثرة على المستوى المحلى والعالمى، وأنها تود أن تلتحق بكلية الطب، وأن تتخصص في أمراض القلب.

وتابعت “أميرة” أن صاحب الفضل عليها هو والدها ووالدتها التى كانت أحد أهم عناصر الدعم المعنوى وحافزا على التفوق، وأن معدل ساعات المذاكرة متوسط من 8 إلى 10 ساعات يوميا.

واضافت أميرة أنها محبة للعلم منذ الطفولة، وكانت تحصل على المركز الأول خلال المرحلتين الابتدائية والإعدادية ومختلف سنوات النقل مشيرة إلى أنها كانت غير متوقعة أن تكون من ضمن أوائل الثانوية العامة ومكالمة الوزير وتهنئتها، كانت فرحة كبيرة لها.

عمرها مخذلتتي… هكذا بدأ والد اميرة حديثه للموقع، واشار  أن فرحته لا توصف بنجاح ابنته وتفوقها وأنها كللت تعبه بذلك التفوق وأن سعادته لا يمكن وصفها مطالبا إياها ببذل المزيد من الجهد لتصبح طبيبة وتحقق أملها بكلية الطب التى كانت تتمنى الالتحاق بها منذ سنوات.

انتي سبب فرحتنا هكذا التقتطت والدتها، أطراف الحديث، وهي تحضن نجلتها، والزغاريد تنطلق من فمها، لفرحتها بذلك النجاح الذى وصفته بأنه تاج على رأسها وعلى رأس كل الأمهات المصريات اللاتى تكافحن من أجل أبنائهن ويسعين لرؤيتهم ناجحين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad