أراء ومقالاتالموقع

أشرف صادق يكتب لـ«الموقع» عن هدية السيسى لطلاب الـ«ig»

فى كل صباح يفاجأنا الرئيس عبد الفتاح السيسى بهدايا لم يكن يتوقعها أحد ، فهو بحق أشبه بحبيب عاشق يحرص كل يوم على تأكيد تفانيه فى حب معشوقته مصر وكل المصريين ، ومن أجمل هدايا السيسى على سبيل المثال لا الحصر خلال السنوات السبع التى تولى فيها سدة الحكم ( ٢٠١٤- ٢٠٢٢ ) ( تعيين ٩٨ قاضيه بمجلس الدوله لأول مره فى تاريخ مصر – تكريم عناصر من الشرطه النسائيه بعد مشاركتهن لأول مره فى حفل تخرج طلبة أكاديمية الشرطة أمام الرئيس – تأسيس شبكة طرق تضاهى افضل بلدان العالم وقريبآ القطار الطائر المونورويل – حل ازمة الكهرباء والغاز – القضاء على العشوائيات وتوفير حياة كريمه – ترميم وتطوير ٢٠ متحفآ وموكب نقل الموميات الملكيه – القضاء على الفتن الطائفيه وحرصه على حضور قداس عيد الميلاد كل عام – تصدر مصر لغالبية البطولات الرياضيه ) والقائمة طويله والانجازات واضحه وضوح الشمس بطول وعرض مصر .

سيدى الرئيس ابنائك طلاب الشهادة البريطانيه ig دفعة ٢٠٢١ ينتظرون من سيادتكم هديه أن تسمع شكواهم وترفع الظلم البين الذى وقع عليهم وقهر افئدتهم الشابه هم وأولياء امورهم ، هل تصدق سيدى الرئيس أن وزير التعليم العالى قرر هذا العام ولاول مره أن يكون الحد الادنى للقبول بكليات الطب هو نفسه الحد الاعلى ١٠٠٪؜ لطلاب ال ig ليعصف بحلمهم فى الانضمام للجيش الابيض وفى نفس الوقت يقبل الوافدين بمجموع ٧٥٪؜ لكليات الطب الحكوميه ، وهل يعقل القاء اولادنا فى الجامعات الخاصه والاهليه ويتحمل اولياء امورهم مئات الآلاف وينعم الوافدين باماكنهم فى جامعاتهم الحكوميه العريقه ، الوافدين سيعودون الى بلادهم لخدمتها ،، فلماذا ولمصلحة من يحرم ابناء مصر المتفوقين من خدمة وطنهم .

طلاب ال ig واولياء امورهم يرفعون ايديهم للسماء كل يوم ليرفع الله الظلم عنهم ، ورفعوا قضية أمام مجلس الدوله جلستها الاولى كانت الاحد الماضى ١٧ اكتوبر ٢٠٢١ والجلسه الثانيه ستكون فى ٧ نوفمبر ٢٠٢١

وهذه السطور أرفعها لسيادتكم لترفع الظلم عنهم فهم ينتظرون منكم هديه عنوانها العدل فهل هذا كثير ( العدل يا سيادة الرئيس ) خاصة ان تفاصيل ماتعرض له طلاب هذه الدفعه من ظلم يدمى القلوب فقد حرموا من حصتهم الطبيعيه فى الالتحاق بالجامعات الحكوميه ٥٪؜ و شاركهم فى هذه الحصه طلاب grd 11 وطلاب grd 13 واغلقت اماهم كليات الاقاليم ، وتفاصيل ظلم اخرى كثيره .

سيدى الرئيس اعلم ان سيادتكم تصلكم كل شكاوى المصريين واعلم انكم تنحازون دومآ لمصلحة المواطن ، وواثق انكم ستنحازون الى ابنائكم طلاب ال ig وستفاجئهم بهدية من هداياكم الجميله قبل ان تمر ايام العام الجامعى الذى بدأ الاسبوع الماضى ، وقبل ان يبحث ويفتش القضاء فى تفاصيل ظلمهم وينظر فى امرهم بعد اسابيع كثيره ، ننتظر هديتكم سيادة الرئيس مع الشكر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad