الموقعهلال وصليب

أبو العينين شعيشع.. علم التلاوة وصوت مصر في المسجد الأقصى

كتبت – دعاء رسلان

بصوته الشجي شرح صدور محبيه بتلاوته للقرآن الكريم، حتى أصبح واحدا من أعلام التلاوة في مصر والوطن العربي، إنه القارئ الشيخ أبو العينين شعيشع، الذي تحل اليوم الخميس الموافق 23 يونيو ذكرى وفاته.

في هذا التقرير، يستعرض “الموقع” أبرز المحطات في حياة الشيخ أبو العنين شعيشع.

في مدينة بيلا التابعة لمحافظة كفر الشيخ، ولد القارئ أبو العنين شعيشع، وحفظ القرآن، حتى ذاع صيته وهو في مرحلة الصبا من خلال حفل أُقيم بمدينة المنصورة سنة 1936.

أبو العينين شعيشع ودخول الإذاعة المصرية
في عام 1939، دخل “شعيشع” الإذاعة المصرية، وقد كان متأثّرا بالقارئ الشيخ محمد رفعت، وكان على علاقة وثيقة به، وقد استعانت به الإذاعة لإصلاح الأجزاء التالفة من تسجيلات محمد رفعت، حيث كان يستطيع تقليد الكبير محمد رفعت.

في تلاوة القرآن الكريم، اتخذ “أبو العينين” لنفسه أسلوبًا مميزا، بداية من منتصف الأربعينيات، فقد استطاع إخراج أبرز إبداعات ونغمات كان قد كتمها في صوته لوقتها.

الشيخ شعيشع والمسجد الأقصى
يعتبر القارئ الشيخ أبو العينين شعيشع أول قارئ مصري يتلو القرآن الكريم في المسجد الأقصى، كما زار سوريا والعراق في فترة الخمسينيات.

مرض الشيخ أبو العينين شعيشع
في صوته أصيب الشيخ أبو العينين شعيشع بمرض في بداية الستينيات، وتم شفاءه وعاد للتلاوة مرة أخرى، وتم تعيينه قارئاً لمسجد عمر مكرم في عام 1969، ثم قارئ لمسجد السيدة زينب منذ 1992.

الشيخ شعيشع ونقابة القراء
في السبعينيات، استمر الشيخ أبو العنين شعيشع في محاولاته ن أجل إنشاء نقابة للقُراء بوجود كبار القراء حينها، ومنهم: “محمود علي البنا وعبد الباسط عبد الصمد”، وقد تم انتخابه نقيباً لها سنة 1988 م.

وفاة القارئ أبو العنين شعيشع

في يوم الخميس 21 رجب 1432 هـ الموافق 23 يونيو 2011، رحل عن عالمنا علم من أعلام تلاوة القرآن الكريم الشيه أبو العينين شعيشع عن عمر يناهز 88 عاماً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad