الموقعتحقيقات وتقارير

30% زيادة في الاستهلاك.. ارتفاع أسعار القهوة «يعكر مزاج» المصريين

 

«شعبة البن»: مصر تستهلك 100% من احتياجاتها من البن
«فوزى»: معدل الاستهلاك من البن يصل إلى 65 ألف طن سنويًا

كتب –أسامة غانم

قال حسن فوزي رئيس شعبة البن بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار البن “القهوة” في السوق المحلي شهدت ارتفاعا ملحوظا خلال الفترة الحالية، بنسبة 20% ، مشيرا إلى أن ذلك يرجع إلى التغييرات المناخية وموجة الصقيع في بعض الدول المنتجة لمحصول القهوة والتي ضربت دولة البرازيل اكبر الدول المصدرة للبن، خاصة في ظل تأثير المناخ على محصول البرازيل والهند، حيث تسبب سوء الأحوال الجوية في سقوط الأشجار وتدهور المحصول وبالتالي قل الإنتاج.

وأضاف “فوزى” في تصريحات لـ”الموقع” أنه مع دخول فصل الشتاء يزيد حجم الاستهلاك من البن، موكدًا أن ارتفاع الأسعار يرجع لزيادة الاستهلاك نتيجة ارتفاع الطلبات من قبل المستهلكين وأكشاك القهوة وعربات “التيك أواي”، أو الدليفرى” موضحا أن استهلاك البن يرتفع بنسبة 30% خلال فصل الشتاء مقارنة بالصيف في ظل تراجع درجة الحرارة وزيادة الطلب على البن.

وتابع “فوزي” إلى أن مصر تستهلك 100% من احتياجاتها من البن حيث يصل معدل الاستهلاك إلى 65 ألف طن سنوياً، منوها أن الأسعار ارتفعت لتتراوح بين 2500 إلى 6000 جنيه للطن.
وشهدت إيرادات سوق القهوة في مصر تراجعا طفيفا خلال 2020 لتسجل 687 مليون دولار في مقابل 702 مليون دولار خلال 2019، بانخفاض 2.1%.

وواصلت أسعار البن ارتفاعها في الأسواق العالمية، بعد فترة قصيرة من الهدوء النسبي، بالتزامن مع اتجاه صعودي لأسعار السكر والكاكاو، على خلفية اقتراب فصل الشتاء، وتراجع المعروض العالمي من القهوة.

وجاءت الارتفاعات التي طرأت على مُنتج القهوة نتيجة لموجة الجفاف التي ضربت البرازيل، أكبر مُنتج للبن في العالم، ما أدى إلى تراجع الإنتاجية وتسبب في قلق المستوردين، وسلاسل تقديم القهوة الكبرى مثل «ستاربكس وكوستا» وغيرهما. وفقا لـ بيانات البورصة العالمية.

واكد البيان أن حقول البن في البرازيل أكبر مصدر للبن في العالم تعرضت لأسوأ أحوال مناخية منذ عقود مما أدى إلى ضرر كبير بالمحاصيل وهو ما يمكن أن يؤثر على الإنتاج لمدة سنوات مقبلة.30% زيادة في الاستهلاك.. ارتفاع أسعار القهوة «يعكر مزاج» المصريين

نرشح لك

خبيرة تغذية تكشف عن فوائد القهوة الخضراء للجسم

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad