الموقعخارجي

نائب يطلق النار على رأسه وسط البرلمان في ظروف غامضة

انتحر برلماني سابق في مالاوي، بإطلاق النار على رأسه، وسط البرلمان في ظروف غامضة، يعتقد أنها على خلفية خلاف قانوني بشأن استحقاقاته. بحسب “العربية”.

وقال متحدث باسم الشرطة، إن العضو السابق، قتل نفسه داخل مبنى البرلمان في العاصمة ليلونغوي يوم الخميس، بعد أن تسلل بسلاح ناري إلى مكتب كاتب البرلمان.

بدوره، قال جيمس كادادزيرا، المتحدث باسم دائرة الشرطة في مالاوي، إن البرلماني السابق كليمنت تشيوايا، دخل المبنى على الرغم من التفتيش الأمني الروتيني.

وأضاف أن تشيوايا من ذوي الإعاقة، وكان يستخدم كرسياً متحركاً، حيث أظهر جهاز الكشف عن المعادن في مبنى البرلمان أجساماً معدنية اعتقد أنها من الكرسي المتحرك فسمح له بالدخول، وفق شبكة “سي إن إن”.

والنائب السابق، البالغ من العمر 50 عاماً، خدم ثلاث فترات متتالية كعضو في البرلمان المالاوي من 2004 إلى 2019، وكان نائباً لرئيس المجلس لفترة واحدة بين عامي 2014 و2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad