اقتصاد

خبير اقتصادي: التضخم في مصر ليس مستوردًا بالكامل

قال هاني جنينة، الخبير الاقتصادي، إنه لم يكن عضوًا في لجنة سياسات البنك المركزي، ولكنه كان يحضر كمشارك ومتابع أثناء عمله في البنك المركزي، مشيرًا إلى أن اجتماع لجنة سياسات البنك المركزي يبدأ بتوزيع نسخة عرض تشمل تحليلات اقتصادية للوضع الاقتصاد العالمي والمحلي، ولا يقال القرار النهائي إلا في الاجتماع.

وتابع “جنينة”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد ناقد، ببرنامج “الصنايعية”، المذاع على فضائية “الشمس”، أن ما يتم مناقشته في الاجتماع هو الأوضاع العالمية مثل رفع معدل الفائدة في أمريكا، ومعدل النمو الاقتصاد العالمي، ومعدل النمو في مصر، ومعدلات التوظيف، ومبيعات السيارات، ومعدلات التضخم والسيولة في الأسواق، ونسبة نمو الإقراض، وأسعار العائد ما بين البنوك.

ولفت إلى أن هناك فرقًا بين معدل التضخم الأساسي، ومعدل التضخم العام الذي يقيس معدل نمو الأسعار في مجموعة من السلع والخدمات، ويقام بصورة شهرية من قبل الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، أما معدل التضخم الأساسي فيقيس معدل ارتفاع الأسعار المتذبذبة التي تعبر عن صدمات العرض، والأسعار التي تحدد من قبل الدولة مثل أسعار البنزين والسجائر.

وأضاف أن البعض يتحدث عن أن التضخم في مصر مستورد وليس ناتجًا من الطلب، ولكن الأرقام لا تؤيد هذا الأمر بشكل كامل، فالتضخم في مصر ناتج عن زيادة الطلب بصورة كبيرة جدا وفقًا للأرقام الموجودة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad