فيديو الموقع

جامعة دراية: عيادتنا الخارجية تستقبل نحو 100 مريض يوميا

كتب- محمد محمود:

رصد موقع «الموقع» تجربة فريدة ورائدة لجامعة «دراية»، ولم تقتصر التجربة على الناحية الأكاديمية فقط، بل شملت العديد من المجالات والأدوار الريادية التي تقوم بها الجامعة في محافظة المنيا وصعيد مصر بأكمله.

وصرح أحد المسئولين لموقع «الموقع”: “بأن الرؤية الأساسية كانت إنشاء جامعة يكون لها دور في الخدمة المجتمعية والتعليم، والأبحاث العالمية، وكل ذلك بجانب الشهادة الأكاديمية، حيث أن الهدف الأساسي للجامعة هو إعداد خريجين متكاملين ومواكبين لسوق العمل”.

وكشف مسئول آخر قائلا: “كلية العلاج الطبيعي في جامعة دراية واحدة من أكبر كليات العلاج الطبيعي في جمهورية مصر العربية، فضلا عن أنها صرح من أفضل الصروح للعلاج الطبيعي في مصر”.

وتابع: “الجامعة تمتلك عيادات خارجية تقدم خدمات علاجية “مجانية” لمرضى محافظة المنيا ونجوعها بأكملها، ويبلغ عدد المرتدين على العيادات نحو 100 شخص يوميا”.

وقال أحد المسئولين في كلية الصيدلة إن:” هدف الكلية هو إعداد صيدلي منافس وجاهز لسوق العمل عن طريق بعض الشراكات مع بعض الجامعات الأوربية والأمريكية”.

فيما قال أحد مسئولي كلية الاسنان: “إن الكلية معدة ومجهزة بأحدث الأجهزة الطبية، فضلا عن توافر القدرات البشرية والقدرات الاقتصادية، ومن خلال مسيرة عمله في أماكن مختلفة، يرى أن هذه التجهيزات لا تقل أهمية أو جودة عن الجامعات الأوربية”.

وأوضح أحد أساتذة إدارة الأعمال:” عملنا منذ اليوم الأول على رؤيا تمكن من الحصول على المركز الأول في الصعيد في الفترة من 2022 إلى 2030 وليس هذ فحسب، بل نطمح أيضا إلى أن تنكون ضمن أفضل 10 كليات إدارة أعمال بحلول سنة 2040 في جمهورية مصر بأكملها.

وأضاف: “أنه يريد أن ينزع من عقول الناس حقيقة أن كلية إدارة الأعمال ليست سوى كلية نظرية تعتمد على حفظ الكتب فقط، بل في الحقيقة هي كلية تطبيقية عملية”.

وقال أحد مسئولي الجامعة: “إن الجامعات لديها دور أساسي في تطوير منطقة الصعيد موضحا أنها ستكون مستقبل ذا صيت في الدول في ظل توفير الموارد اللازمة للجامعات لفعل ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad