فن وثقافة

20 فيلم.. مهرجان الجونة السينمائي يكشف عن المشاريع المختارة للدورة الخامسة

كتبت ياسمين السيد

أعلن مهرجان الجونة السينمائي في بيان صحفي اليوم الأربعاء عن استمراره في دعم صناع الأفلام العرب وتوفير الفرص لهم لتعزيز أعمالهم الفنية قيد الإنجاز والسيناريوهات قيد التطوير.

بالإضافة إلى منحهم إمكانية الحصول على الدعم المالي من خلال ذراع الصناعة الخاصة به، منصة الجونة السينمائية، حيث حصلت الأفلام المختارة سابقًا في منصة الجونة السينمائية على الإشادات والجوائز في جميع محافل ومهرجانات السينما عالميًا.

وفي دورتها الخامسة، تواصل المنصة مهمتها المتمثلة في دعم وتعزيز الأعمال السينمائية الإقليمية من خلال منطلق الجونة السينمائي، وهو مختبر لتطوير المشاريع وللإنتاج المشترك، واختارت منصة الجونة السينمائية، من وسط طلبات التقديم التي استلمتها عام 2021، 20 مشروعًا: 13 مشروعًا في مرحلة التطوير و6 أفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج ومشروع ضيف في مرحلة ما بعد الإنتاج. اختيرت المشاريع وفقًا لمحتواها وجودتها الفنية وإمكانية تنفيذها ماليًا.

ومن المقرر أن تُمنَح جائزة نقدية بقيمة 15 ألف دولار وشهادة منصة الجونة السينمائية لكلا من أفضل فيلم في مرحلة ما بعد الإنتاج وأفضل مشروع في مرحلة التطوير، كما أن المشاريع المشاركة مؤهلة للفوز بالمنح التي يمولها رعاة وشركاء المهرجان.

وقال مدير المهرجان انتشال التميمي : “تعد منصة الجونة السينمائية، وهي جزء من مهرجان الجونة السينمائي منذ بدايته، إثباتًا على التزام مهرجان الجونة السينمائي بدعم صناع السينما المصرية والعربية، سعداء للغاية بأن المنصة مستمرة في جذب أكثر صانعي الأفلام حماسًا في العالم العربي، ونقطة انطلاق محورية لمشاريع الأفلام المميزة في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هذا العام ستُقدَم المشاريع الـ20 المختارة إلى المنتجين ومنظمات التمويل والمستثمرين، فضلًا عن خبراء صناعة السينما”.

وأضافت المؤسسة المشاركة ورئيسة العمليات والعلاقات الخارجية للمهرجان، بشرى، إلى كلمات مدير المهرجان قائلة: “إن دعم الرؤى الفنية والتفاصيل المالية للمشاريع هو مجرد خطوة في الطريق من خلال برنامج ورش العمل وحلقات النقاش والمحاضرات، نهدف إلى تزويد صناع الأفلام الطموحين بجميع الفرص الممكنة لتوسيع آفاقهم وشبكة معارفهم، حتى يتمكنوا من المضي قدما إلى المستوى التالي”.

المشاريع الروائية الطويلة في مرحلة التطوير هي كالآتي: “ربع يوم خميس في الجزائر العاصمة” لصوفيا جامه (الجزائر) و”أجورا” لعلاء الدين سليم (تونس) و”عائشة لا تستطيع الطيران بعد الآن” لمراد مصطفى (مصر) و”محبون سعداء” لهشام العسري (المغرب) و”كولونيا” لمحمد صيام (مصر) و”الملخص” لعلي آل فتلاوي (سويسرا) و”حتى يتنفس البحر” لزين دريعي (الأردن) و”الأعشاب” لسعيد زاغا (الأردن).

بينما تشمل المشاريع الوثائقية في مرحلة التطوير، “أغنية للصيف والشتاء” لطلال دركي وعلي وجيه (سوريا) و”خمسين متر” ليمنى خطاب (مصر) و”أبي قتل بورقيبة” لفاطمة رياحي (تونس) و”البحث عن ودي” لسارة الشاذلي (مصر) و”نساء حياتي” لزهراء غندور (العراق).

أما عن الأفلام الروائية الطويلة في مرحلة ما بعد الإنتاج فتتضمن “جنائن معلقة” لأحمد ياسين الدراجي (العراق، فلسطين)، و”هايش مايش” لهشام العسري (المغرب)، وتشمل الأفلام الوثائقية الطويلة في مرحلة ما بعد الإنتاج، “أبو زعبل 89″ لبسام مرتضى (مصر)، و”خط فاصل” لرين رزوق (لبنان) و”لا شيء عن أمي” للطيفة دغري (تونس)، و”هذه الأشجار الغريبة” لهند شوفاني (الأردن).

وستقام الدورة الخامسة للمهرجان في الفترة من 14- 22 أكتوبر في مدينة الجونة، بينما ستقام فعاليات منصة الجونة السينمائية في الفترة من 16-21 أكتوبر المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad