الموقعخارجي

وزير الدفاع الإسرائيلي يزور المغرب لتعزيز التعاون الأمني وتوقيع اتفاقيات تعاون

زار وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني جانتس، اليوم الأربعاء، ضريح محمد الخامس بالرباط، في أول نشاط رسمي له في المغرب، حيث ترحم الوزير على روحي الملكين الراحلين محمد الخامس والحسن الثاني.

ووضع وزير الدفاع الإسرائيلي في هذه المناسبة، إكليلا من الزهور على قبري الملكين الراحلين، قبل أن يقف دقيقة صمت ترحما على روحيهما، ثم وقع في الدفتر الذهبي للضريح.

ومن المرتقب أن يجتمع وزير الدفاع الإسرائيلي مع الوزير المنتدب المكلف بإدارة الدفاع الوطني، عبد اللطيف لوديي، اليوم الأربعاء في الرباط، في إطار زيارة تاريخية لإضفاء الطابع الرسمي على التعاون الأمني بين البلدين، حسب ماأفادت صحيفة “هسبريس”.

ووصل بيني جانتس ليل الثلاثاء إلى الرباط، في زيارة هي الأولى لوزير دفاع إسرائيلي إلى المغرب، وترمي إلى تعزيز التعاون الأمني بين البلدين بعد نحو عام على تطبيع علاقاتهما.

وقال جانتس قبيل إقلاع طائرته من مطار “بن جوريون” في تل أبيب: “ننطلق بعد دقائق في رحلة مهمة إلى المغرب، تكتسي صبغة تاريخية، كونها أول زيارة رسمية لوزير دفاع إسرائيلي إلى هذا البلد”، وأضاف: “سنوقع اتفاقيات تعاون، ونواصل تقوية علاقاتنا من المهم جدا أن تكون هذه الزيارة ناجحة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad