سياسة وبرلمان

وزير الاستثمار أمام لجنة الرد على بيان الحكومة: نعمل على حل مشاكل الضرائب وخلق مساحة للقطاع الخاص

كتب – محمد إبراهيم:

أكد المهندس حسن الخطيب، وزير الاستثمار أن دور الوزارة الحالي هو إحداث تغيير ملموس يشعر به المواطن في ظل التحديات التي تواجه الدولة.

وأشار في كلمته أمام الاجتماع الأول للجنة الخاصة المشكلة لدراسة بيان الحكومة الجديدة، إلى ضرورة تعظيم الاستثمار المحلى لجذب المزيد من الاستثمارات الخارجية مع حل مشاكل الضرائب بالنسبة للمستثمرين والعمل على خفض حجم المديونية وتعظيم أصول الدولة في الفترة القادمة وخلق مساحة للقطاع الخاص ، مشيداً بالتعاون بين جميع الوزارات لتحسين بيئة العمل الاستثمارية .

وقد شهد أول اجتماع للجنة الخاصة المشكلة لدراسة برنامج الحكومة، حضور 3 وزراء من الحكومة وذلك لمناقشة برامج الوزراء الثلاث، التي قدمت إلى مجلس النواب يوم الإثنين الماضي في جلسة بيان الحكومة الذي ألقاه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

وحضر من الحكومة في اجتماع اللجنة الخاصة لدراسة برنامج الحكومة، الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التحطيط والتعاون الدولي، والدكتور أحمود كجوك، وزير المالية، والمهندس حسن الخطيب، وزير الاستثمار والتجارة الخارجية.

وانطلقت في العاشرة صباح اليوم، اعمال اللجنة الخاصة المشكلة لدراسة برنامج الحكومة الجديدة برئاسة المستشار أحمد سعد الدين وكيل أول مجلس النواب.

وتضم اللجنة الخاصة نحو 42 نائباً وهم النائب محمد أبو العينين، وكيل المجلس، والسادة رؤساء اللجان النوعية بالمجلس، وممثلي الهيئات البرلمانية للأحزاب، وعدد من النواب المستقلين والمعارضة.

ومن جانبه أكد المستشار أحمد سعد الدين رئيس اللجنة الخاصة على حرص اللجنة على مراجعة ما جاء بالبرنامج المقدم من الحكومة ومدى التزام البرنامج بتنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية بما يلبي تطلعات وطموحات الشعب المصري، وتحقيق مستوى أفضل من الخدمات المقدمة للمواطنين بشكل عاجل وملموس، بما يشمله ذلك من مواجهة عاجلة لارتفاع الأسعار وضبط الأسواق، والحد من التضخم، وسرعة الانتهاء من حل مشكلة انقطاع التيار الكهربائي، وجذب الاستثمارات الداخلية والخارجية وتعميق الصناعة المحلية، فضلاً عن مواجهة التحديات الإقليمية للدولة المصرية التي تؤثر سلباً على الاقتصاد الوطني.

وأوضح سعد الدين، أنه عقب إلقاء بيان الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء عن برنامج الحكومة، بجلسة أول أمس، تم إحالة البيان والبرنامج إلى اللجنة الخاصة لدراسته البرنامج وإعداد تقرير عنه وفقا للمادة ١٢٦ من اللائحة الداخلية للمجلس، معقبا:”مدة عمل اللجنة عشرة أيام من تاريخ إحالة البرنامج إليها، بالتالي اللجنة أمام وقت مضغوط جدا”.

وأضاف: بمجرد تشكيل اللجنة مكتب المجلس انعقد على الفور واعددنا جدول لأعمال اللجنة بمعدل اجتماعين في اليوم بداية من اليوم وحتى يوم الإثنين القادم بما في ذلك غدا الخميس والجمعة والسبت، موضحا أن يوم الجمعة فقط سيكون اجتماع واحد، وفي كل اجتماع سيحضر معنا عدد من الوزراء المعنيين، وتم إبلاغ جميع الوزراء بمواعيد حضورهم، وأبلغ بالجدول المستشار وزير الشئون النيابية للتنسيق مع الوزراء المعنيين، وكنا حريصون أن نبدأ جدول أعمالنا بالملف الاقتصادي لما له من أهمية خاصة لدى الشارع، ويعتبر هو التحدي الأكبر أمام الحكومة الجديدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى