الموقعفن وثقافةمنوعات

هدى هاني تكشف لـ الموقع سبب غيابها عن الساحة الفنية

كتبت – داليا مسعود
أكدت الفنانة هدى هاني عدم تفكيرها في الإبتعاد عن التمثيل، وكشفت  أسباب قلة أعمالها الفنية مؤخرا، كما تحدثت في حوارها  لـ الموقع عن علاقتها بالفنان محمد صبحي ودور عمتها الفنانة هناء الشوربجي في حياتها، كما أوضحت مدى اهتمامها بمواقع التواصل الإجتماعي، ومزيد من التفاصيل في الحوار التالي:- 
ما سبب ابتعادك عن الدراما التليفزيونية مؤخرا؟
لم أبتعد عنها ولا أظن أن يحدث هذا لأن الفن في دمي و أعمل بالتمثيل من عمر ٦ سنوات، و غيابي عن الدراما بمزاجي، كل القصة أن بعد الثورة اختلفت مقاييس كثيرة والدراما ذاتها اختلفت وقدمت بعدها بعامين مسلسل”الخواجة عبدالقادر”، وللآسف لم يأتيني بعده ورق جيد ولم أجد دور مهم ومؤثر.
وهل حجم الأدوار  يؤثر  على اختياراتك للأعمال؟
لا انظر لحجم الدور إطلاقا حتى إذا كان مشهدا واحدا  و اهتم بقيمة الدور في الأحداث الدرامية جدا  وهذا سبب رفضي لكل الاعمال التي جائتني الفترة الماضية اني لم أجد دور مهم وكل الأدوار كانت مهمشة ، ومن كثرة رفضي للأعمال لم يرسل لي أي عمل  العام الماضي خوفا من رفضي الدائم  للأعمال وطبعا هذا  ضايقني جدا بالإضافة إلى أن علاقاتي الإجتماعية صفر ولكن أحاول الآن الاهتمام بمواقع التواصل الإجتماعي واهتم بعلاقاتي حتى اتواجد مرة آخرى.
هل الزواج والإنجاب أثر على تواجدك على الشاشة؟
طبعا الزواج والأطفال يأخذوا جزء كبير من التفكير والوقت والحياة، وأنا من الشخصيات التي تحب عمل كل شيء على أكمل وجه وعندما رغبت أن أكون أم أردت أكون “أم أوي” وهذا بالطبع كان على حساب التمثيل،  ورغم ذلك قدمت مسلسلات كثيرة وعملت بالمسرح بعد زواجي، وعموما حياة الممثل بعد الزواج تختلف عن قبله مثلا كنت أحب حضور الحفلات والمهرجانات  بعد الزواج أصبحت اكتفي  بساعات التصوير والعمل ولا اركز على العلاقات الإجتماعية.
و ما رأيك إذا أحبت ابنتك دخول الوسط الفني؟
عمري ما امنع ابنتي إذا كانت موهوبة وحابة التمثيل ولكن فقط أعطي لها نصائح و أخبرها سلبيات و إيجابيات المجال، أما ابني فهو بالفعل دخل الوسط وقدم مع الزعيم عادل إمام مسلسلين .
وماذا عن تجربتك المسرحية الأخيرة”زهرة اللوتس”؟
مسرح الدولة تواصل معي كثيرا لتقديم أعمال مسرحية ولكن دائما كنت مشغولة ولكن في هذه المرة الحمد لله ظروفي كانت مضبوطة والقصة أعجبتني جدا وهي عمل مسرحي للأطفال في المسرح القومي للطفل، و جمعتني المسرحية مع فادي خفاجة وهذا اسعدني جدا لأننا زملاء من أيام ونيس وكانت فرصة لنا أن نجتمع مرة آخرى.
وما الدور الذي قدمتيه بالمسرحية؟
قدمت  في المسرحية دور  الأميرة لوتس التي تبحث عن الحق وفي النهاية الخير ينتصر على الشر، والمسرحية تتحدث عن قيمة العمل وأن الإنسان لابد أن يعمل حتى يصل لهدفه، والحمد لله المسرحية كانت تمتلىء بالجمهور في صالة العرض وكانت تجربة ناجحة ومهمة لي.
 حدثيني عن علاقتك الحقيقية بأشقائك في يوميات ونيس شرف الدين وعز الدين وهدى؟
بعد الجزء الخامس من ونيس للآسف علاقتنا انا وسامح وفادي وريم قلت لأن كل حد منا انشغل بدراسته ثم زواجه وحياته، لكن الاستاذ محمد صبحي كان دائما يجمعنا في عيد ميلاده أو في حفل له،  وعندما تقابلنا  بعد مرور ١٠ سنوات وقدمنا  جزء سادس وسابع من ونيس روح الحب والأخوة كانت بيننا كما كانت. 
 ومن أكثر الأصدقاء قربا لكي من الوسط الفني؟
علاقاتي ليست قوية ولكن لي اصدقاء من الوسط أتواصل معهم عن طريق الإنترنت وأسأل عليهم وأعايدهم في المناسبات منهم إدوارد وأحمد زاهر  ومخريجين كثيرين منهم الاستاذ عمر عبدالعزيز حتى الدكتور يحيي الفخراني احرص دائما على السؤال عنه ولكن فكرة  أصدقاء مقربين للأسف لا يوجد.
وماذا عن علاقتك بالفنان محمد صبحي؟
 علاقتي بمحمد صبحي عائلية جدا قبل أن تكون فنية  لأني تربيت في منزل عمتي هناء الشوربجي من صغري  وهي كانت صديقة لزوجته الله يرحمها بالإضافة إلى عمل عمتي معه وكنت اذهب للمسرح معها وأراه و يعطيني العدية وعلاقتي بمحمد صبحي  يمكن أكثر من أعمامي، ودائما أزوره وأسأل عنه ، علاقتنا أكبر من أن توصفها كلمات.
في رأيك هل الجزء السادس والسابع من ونيس حققا نفس نجاح الأجزاء السابقة؟
الجزء السادس والسابع كان التركيز فيهم على قضية الأحفاد  وأستاذ محمد صبحي كان مركز على الأحفاد أكثر  لأن الجيل اختلف تماما في هذا الوقت عما كنا عليه، و افتقدنا الأستاذة سعاد نصر أمي بالوسط الفني وعلى المستوى الشخصي ، و أعتقد أن الأجزاء الاولى كانت أقوى .
وكيف أفادتك صلة قرابتك بالفنانة هناء الشوربجي، فهل  كانت واسطة فنية لكي؟
عمتي سبب تواجدي بالمجال ولها الفضل في دخولي التمثيل، ولكني بدأت مع فنان معروف عنه أنه غير محب للوساطة وخضعت لاختبار في أول مسرحية لي “الهمجي” وحتى في “يوميات ونيس” قمت بعمل اختبارات وفي أعمالي الأخرى أيضا كان الحمد لله يتم اختياري  بموهبتي وبدون أي وساطة .
هل استخدام السوشيال ميديا يساعد الفنان في صنع تواجد على الساحة؟
السوشيال ميديا ليست مقياس موهبة للفنان، ولكنها مهمة جدا ولابد أن نجاريها ، وللآسف الآن يتم اختيار شخصيات مشهورة على السوشيال ميديا للمشاركة في أعمال فنية لمجرد أنهم عملوا ضجة كبيرة و متابعينهم كثيرين ولكن موهبتهم صفر.
وماذا عن مشروعاتك الفنية القادمة؟
ممكن يكون في مسرح ولكن ليس اكيد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad