الموقعتحقيقات وتقارير

نوبار باشا وأنوشكا وفيروز ونيللي وشطة..مشاهير الفن والسياسية والكرة.. لاجئون فى حب مصر…”الموقع” يفتح الملف

كتبت- حنان حمدتو

شئ ليس بالجديد أن تصبح مصر ملاذا آمنا ودائما للاجئين من الدول الأخرى، وخاصة الفارين من أحداث سياسية غير مستقرة وحروب ومعارك داخلية، ومن حوالى 60 دولة تجدهم يجتمعون فى مصر على مستوى المحافظات لتشهد واقعيا الاستقبال الآمن لهم الذى لا ينكره إلا الحاقد ، وبينهم مشاهير فى كافة المجالات جاءوا واستمدوا القوة من الدعم المصرى لهم ونجحوا بشكل منقطع النظير ، وذلك لأننا نتناول هذه القضية من الناحية الإنسانية ولا تفرقة بين مصرى وغيره من الجنسيات ، ويرصد “الموقع” الإخبارى أهم تلك النماذج .

(نوبار باشا)

نوبار باشا أول رئيس لوزراء مصر، شغل هذا المنصب 3 مرات، الأولى كانت من 28 أغسطس 1878 وحتى 23 فبراير 1879 و ثاني وزاراته من 10 يناير 1884 إلى 9 يونيو 1888 وأخرها كانت من 15 أبريل 1894 حتى 12 نوفمبر 1895.

وهو من الأرمن المصريين، ولد في سميرنا بتركيا في 4 يناير 1825 وهاجر جده إلى إزمير بتركيا، وكان والده مجرديتش نوباريان معتمد أساسيا لمحمد علي باشا في الأناضول خلال الحملة المصرية الأولى على سوريا .

وعين خلال الحملة الثانية عام 1839 معتمداً مصرياً في باريس، وطلبت مصر من والده العودة إلى مصر أثناء وجوده بباريس ولكنه توفى قبل قدومه.

وتوفى فى عام 1899 وسمى أحد شوارع وسط القاهرة على إسمه ومدينة أيضا في محافظة البحيرة باسم النوبارية الجديدة .

(أنوشكا)

من أرق المطربات فى مصر ، وإسمها الحقيقى فرتانوش جاربيس سليم ، وولدت سنة 1960 فى حى مصر الجديدة فى مدينة القاهرة لأب مصرى أرمنى و ام أرمينيه.

دخلت مدرسة كالوسديان الأرمينية، ثم الجامعة الأمريكية فى القاهرة وعملت موظفة فى شركة استثمار أجنبية، ثم فى شركة طارق نور للإعلانات كمغنية إعلانات .

وقدمت أعمال فنية ودرامية أيضا كنجيب زاهي زركش مسلسل (2021) و طاقة حب مسلسل (2020) ، جراند أوتيل مسلسل (2016) ، مملكة يوسف مغربي مسلسل (2016) ، استيفا مسلسل (2015) ، سراي عابدين مسلسل (2014)
، السيدة الأولى مسلسل (2014) فرقة ناجى عطاالله مسلسل (2012) ، وباب التوفيق مسرحية (2009) .

ومن أغانيها ابين زين ، مليش غير قلب ، قلبي بهيه ، جواب ، بصيت لعنيا ، حلمي الغالي ، حبيبي فين ، القدس حترجع لنا ، تيجي نغني ، مش بيدي.

(فيروز)

ظلت حتى بعد كبر عمرها طفلة مدللة للسينما المصرية ، ولدت آرتين كالفيان وهو اسمها الحقيقى في القاهرة لأسرة مصرية ذات جذور أرمنية وهي الأخت الكبرى للفنانة نيللي وإبنة خال الفنانة لبلبة.

اكتشفها صديق والدها الفنان السوري إلياس مؤدب حيث كان يعزف في إحدى الزيارات لهم على الكمان بالمنزل من ضمن ما كان يفعل في أمسياته بمنزلهم وكانت ترقص على الموسيقى التي يعزفها إلياس مؤدب ولفتت انتباهه ولاحظ موهبتها وحاول تطويرها فقام بتأليف وتلحين مونولوج لتغنيه وحدها.

و اصطحبها معه لتؤدى مونولوج في إحدى المرات و أثارت إعجاب الحضور ولاقى مونولوجها نجاحاً باهراً، فقرر إدخالها مسابقة مواهب في ملهى الأوبيرج الليلي و نجحت نجاحًا باهرًا والتف حولها المنتجون السينمائيون، فاختارها الفنان أنور وجدي من بينهم، ليوقع معه والدها عقد احتكار تتقاضى عنه ابنته ألف جنيه عن كل فيلم.

من أعمالها عام 1950فيلم ياسمين، 1951فيروز هانم، 1952 صورة الزفاف، 1953فيلم دهب ، وعام 1953 الحرمان، 1955 فيلم عصافير الجنة.

(باسم العطار)

وهو مخرج مسرحى سورى ، قرر الفرار إلى مصر لتحقيق ما تبقى من أحلامه بعيدا عن أصوات القنابل والمدافع.

وعمل فى هواياته من خلال إدارة دروس مسرحية مجانية في مدينة الإسكندرية ، ومنح اللاجئين السوريين والشباب مساحة آمنة للتعبير عن أنفسهم، وآرائهم بكل حرية ، وبدأ بعقد ورش عمل مسرحية لثلاث مرات في الأسبوع بدعم من مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وكان الهدف الأساسي لهذه الورش مساعدة الشباب على إعادة التفكير في تجاربهم وواقع حياتهم واستخدام الفن أثناء التحدث، ونقل هذه الصور ضد سوء المعاملة والتتمييز .

(نيللى)

بطلة فوازير شهر رمضان المعظم، ورقيها الأرمينى جعلها تتوغل فى قلب الفن المصرى ، وأصبحت ممثلة وفنانة استعراضية مصرية واشتهرت من خلال تقديمها للعديد من الأعمال الفنية السينمائية.

بدأت عملها الفني وهي طفلة صغيرة في أفلام عديدة وكانت تنبئ بموهبة تمثيلية وتهوى الغناء والرقص عندما كبرت شاركت في حلقات الرمال الناعمة ، كما اشتركت في المسلسل الإذاعى شيء من العذاب أمام الفنان محمد عبد الوهاب، ثم خاضت التجربة فى التلفزيون والسينما وظلت في أعمالها تعتمد على الأستعراض والتمثيل وشاركت في بطولة مسرحية انقلاب.

عام 1966 قامت بأول بطولة مطلقة لها في السينما في فيلم المراهقة الصغيرة ومعظم الأفلام التي قدمتها هي أفلام استعراضية.

من أفلامها الحرمان و رحمة من السماء وعصافير الجنة ، حتى نلتقي توبة ، هي والرجال ، إجازة صيف ، بنات للحب، لا تقولي وداعا للأمس ، نورا ، مجرم تحت الأختيار ، ومسرحية المدرسين والدروس الخصوصية ومسلسلات الدوامة و الرمال الناعمة وإمرأة وثلاث وجوه .

(بوغوص باشا)

رجل أعمال وسياسي أرميني مصري، ولد فى أغسطس 1851 وتوفى فى يونيو 1930 ، وهو ورئيس الجمعية الوطنية الأرمينية، ابن رئيس الوزراء المصري نوبار باشا.

وقام بتأسيس الجمعية العمومية الخيرية الأرمنية وكان أول رئيس لها، وفي عام 1912 تم تعيينه من قبل بابا الكاثوليك في أرمينيا جورج الخامس كرئيس للوفود الوطنية الأرمينية.

بعث جورج الخامس بوغوص باشا إلى خزائن أوروبا لطلب الاستقلال الإداري للأرمن عن الدولة العثمانية وفي يناير 1919 نشرت ذي تايمز رسالة من بوغوص نوبار كمواطن عثماني يحتج على عدم تمثيل الأرمن في مؤتمر باريس للسلام سنة 1919.

(إبراهيم خان)

فنان مصرى ولد من أب سوداني وأم مصرية وامتد مشواره الفنى لما يقرب من 40 عاماً، وعاش معظم حياته بمصر ومثل الكثير من الأفلام تصل إلى حوالي 50 فيلماً وكذلك العديد من المسلسلات التليفزيونية. توفي يوم الثلاثاء الموافق 9 يناير 2007 عن عمر ناهز 70 عاماً .

والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتخرج عام 1961، وعلى الرغم من حياته في مصر إلا أنه لم يحصل على الجنسية المصرية وإنما احتفظ بجنسية والده.

(شطة)

هو عبدالمنعم شطة لاعب كرة قدم بالنادى الأهلى سابقاً، وُلد فى أوائل الخمسينات بحلة حمد بالخرطوم بحرى.

وتلقى جميع مراحل دراسته ببحرى، ثم التحق بكلية الهندسة جامعة الخرطوم، لكنه لم يكمل بها دراسته، بدأ حياته الرياضية بفريق الثريا وهو فى سن الـ15 عاماً، ثم جاء إلى القاهرة لإكمال دراسته، وتمكن من الالتحاق بالنادى الأهلى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad