الموقعهلال وصليب

من يجوز له الدعاء للميت عند القبر وما مدته؟.. «عالم أزهري» يجيب لـ«الموقع»

كتبت- منار إبراهيم

الدعاء ينفع الميت كما ذكر الله عن المؤمنين من السلف الصالح، يقول الله عنهم: وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ فالدعاء ينفع الميت، ويقول النبي ﷺ: إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له، فهل يجوز لغير ابناء المتوفي الدعاء عند القبر وما المدة التي يقضيها المسلم في الدعاء لميته؟، هذا ما سنناقشه خلال السطور القليلة القادمة…

قال الدكتور محمد عبد الجليل، الداعية الإسلامي ومن علماء الأزهر الشريف، إن الوقت الذي يقضيه المشيعون في المقابر بعد دفن الميت يكون بمقدار ذبح ذبيحة وتشفيها وتقطيعها وتوزيعها، “يعني ساعة إلا ربع”.

وأكد “الداعية الإسلامي” لـ«الموقع»، على أنه يجوز لأبناء المتوفي ومن يصاحبهم في الجنازة من المشيعين الدعاء على قبر الميت، قال عمرو بن العاص : “إذا مت ودفنتموني فظلوا معي ساعة استأنس بكم وأنا أجيب رسل ربي”، و ذلك لأن النبي ﷺ قال: “استغفروا لأخيكم فإنه الآن يسأل”، ولذا طلب من أصحابه أن ينتظروا تلك المدة.

و نوه على أن الميت في القبر يستأنس بدعاء المشيعين له، حيث “ دلت السنة الثابتة عن رسول الله ﷺ على مشروعية الدعاء للميت بعد الدفن، فقد كَانَ النَّبِيُّ ﷺ إِذَا فَرَغَ مِنْ دَفْنِ الْمَيِّتِ وَقَفَ عَلَيْهِ فَقَالَ: «اسْتَغْفِرُوا لأَخِيكُمْ، وَسَلُوا لَهُ بِالتَّثْبِيتِ، فَإِنَّهُ الآنَ يُسْأَلُ».

و أشار إلى أنه لا حرج في أن يدعو واحد ويؤمن السامعون أو يدعو كل واحد بنفسه للميت، وهذا من حيث الجواز، أما الأفضل والأقرب إلى السنة فهو أن يدعو كل واحد بمفرده .

وفي النهاية، قال “عبد الجليل” إن الله شرع صلاة الجنازة؛ لأن المسلمين يدعون للميت في صلاة الجنازة بعد التكبيرة الثالثة يستغفرون له ويترحمون عليه، فالدعاء ينفع الميت بإجماع المسلمين، وهكذا الصدقة عنه فإذا دعا له أقاربه أو غير أقاربه نفعه ذلك، وهكذا الصدقة عنه والحج عنه والعمرة كل هذا ينفعه ويزاد في حسناته وفي ثقل ميزانه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad