الموقعخارجي

مقتل 5 جنود بأوكرانيا مع نُذر “الحرب العالمية الثالثة”

تتفاقم الأزمة بين روسيا من جهة والغرب من جهة أخرى حول الأزمة الأوكرانية، واحتمال نشوب أقوى مواجهة بين المعسكرين الشرقي والغربي منذ الحرب العالمية الثانية.

وفي غضون ذلك، وبينما تتواصل الأزمة مع الخوف من اندلاع الحرب، قُتل عنصر في الجيش الأوكراني، خمسة من زملائه في حادث إطلاق نار وقع فجر اليوم في مدينة دنيبرو بشرق البلاد.

وحسب وسائل إعلام محلية، فإنه حوالي الساعة الرابعة فجرا أطلق جندي يبلغ من العمر 20 عاما النار من رشاش آلي داخل غرفة الحراسة حيث كان يوجد 22 شخصًا.

ولقي أربعة أشخاص مصرعهم في الموقع وتوفي آخر متأثرا بجراحه في وقت لاحق، كما أصيب 5خمسة أشخاص آخرون بجروح نتيجة الهجوم، فيما تمكن مطلق النار من عبور السياج والاختفاء.

وفي وقت لاحق اليوم، أعلنت السلطات الأوكرانية إلقاء القبض على مطلق النار، العنصر في الحرس الوطني أرتيوم ريابتشوك، في ضواحي مدينة دنيبرو. ولا تزال دوافع مطلق النار غير معروفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad