منوعات

محمد رياض: «محمود ياسين رفض يضربني في أحد المشاهد خوفا على مشاعر حفيده»

كتب _ أحمد عبد العليم

أكد الفنان محمد رياض، أن الفنان الراحل محمود ياسين كان بمثابة والده، لافتا إلى أنه لم يتعامل معه في يوم من الأيام على أنه زوج ابنته: «من لحظة ما اتقدمت لرانيا وهو بيعتبرني ابنه وبيخاف عليا جدًا وفي كذا موقف كنت بلاقيه أب حقيقي».

وتحدث محمد رياض خلال لقائه مع الإعلامي عمرو خليل في برنامج «من مصر»، المذاع عبر فضائية «CBC»، عن علاقته بالفنان الراحل لافتًا إلى أنه صاحب أعمال عظيمة في السينما، مشيرًا أن تفاصيل حياته جسدت كل معاني الإنسانية: «كنا في بيت واحد وبيجمعنا مكان واحد.. كان إنسان راقي ويحترم الخصوصية جدًا رغم حياتنا في مكان واحد بيجمعنا لكن كان مثقف.. وكنت بحب أسأله لو عايز أخد رأيه في حاجة سواء في الفن أو برة الفن وكان ناصح أمين ومحب لأسرته الصغيرة».

وأشار إلى أن الفنان الراحل محمود ياسين كان وطنيًا من الطراز الأول ويحب زملائه في الوسط الفني مؤكدًا أنه لم يشاركه في أعمال فنية، خوفًا من أن يقول البعض «بيشغل جوز بنته».

وأكد محمد رياض أنه اعتذر عن المشاركة في عدة أعمال مع الفنان الراحل محمود ياسين: «سألني إنت ليه مش عايز تشتغل معايا؟ وقالي إنت اشتغلت مع يحيي الفخراني ونور الشريف ومش راضي تشتغل معايا؟» لافتًا إلى أنه شاركه بعد ذلك في أحد الأعمال الفنية، وأحد المشاهد تضمن ضرب الفنان الراحل له بالقلم إلا أنه قائلا: «لو عمر حفيدي شافني وأنا بضربك هيفضل فاكر إن جدو ضرب بابا لأنه كان طفل وقتها عنده 9 سنين».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad