غير مصنف

محافظ الفيوم ورئيس جهاز تعمير القاهرة يتابعان مشروعات “حياة كريمة” بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق

كتبت – ندى محمد أيوب

تابع الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، واللواء محمد الكيلاني رئيس جهاز تعمير القاهرة الكبرى، المشرف على مشروعات “حياة كريمة” بوزارة الإسكان، ووفد دار الهندسة التابع لمجلس الوزراء المشرف على أعمال مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بالفيوم، الموقف التنفيذي لمشروعات المبادرة بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق كمرحلة أولى، للوقوف على الأعمال النهائية ونسب التنفيذ، ورصد الملاحظات للعمل على تلافيها بشكل عاجل، لدخول المشروعات الخدمة بكامل طاقتها تبعاً للجداول الزمنية المحددة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد بديوان عام محافظة الفيوم، بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والمهندسة صفاء سعفان رئيس الإدارة المركزية للتنفيذ بجهاز تعمير القاهرة الكبرى، والمهندس أشرف أحمد سالم المنسق العام لشركة دار الهندسة التابع لمجلس الوزراء بمحافظة الفيوم، وعدد من مهندسي دار الهندسة، ورئيسي مركزي إطسا ويوسف الصديق، وعدد من وكلاء الوزارة، ورؤساء شركات الخدمات والمرافق، ومسئولي الهيئات والأجهزة، ومسئولى المكاتب الهندسية والشركات المنفذة لأعمال مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق.
تناول الاجتماع، استعراض الموقف التنفيذي لمشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التى يتم تنفيذها بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق، للوقوف على نسب التنفيذ بالمشروعات التى أوشكت على الانتهاء، والمشروعات الجاري تنفيذها، فضلاً عن استعراض آليات تلافي الملاحظات التي تم رصدها من قبل مسئولي دار الهندسة، ورصد أهم المعوقات التى تواجه بعض الأعمال الإنشائية بمراحل التنفيذ النهائية لبعض المشروعات وآليات حلها، والعمل على فك التشابكات بين القطاعات بالتنسيق فيما بينها.

وفي بداية حديثه رحب محافظ الفيوم، برئيس جهاز تعمير القاهرة الكبرى والوفد المرافق له، مشيراً إلى أن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” تعمل على توفير سبل الحياة الكريمة للمواطنين، من خلال الارتقاء بالخدمات المقدمة لهم بتنفيذ مشروعات خدمية وتنموية، مؤكداً على سرعة إنجاز الأعمال بالمشروعات الجاري تنفيذها بمحور البنية الأساسية، من مشروعات لمياه شرب والصرف الصحي، والأبنية التعليمية، والصحة، والكهرباء، والموارد المائية والري، والطرق والكباري، والغاز، والاتصالات، والشباب والرياضة، والمجمعات الخدمية والزراعية والصناعية.

وأكد محافظ الفيوم، أن متابعته لمعدلات تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق، هذه المرة أتي بشكل مختلف لوصول عدد من المشروعات للمراحل النهائية خاصة المجمعات الخدمية والزراعية، وكذا مراكز الشباب والوحدات الصحية، فضلاً عن أعمال الكباري وتبطين الترع، وكافة المكونات الرئيسية للمشروعات ونسب تنفيذها وتاريخ الانتهاء منها، مؤكداً على التنسيق المتبادل بين مختلف القطاعات حتى لا تتعارض أعمال قطاع مع قطاع آخر، وأن يعمل الجميع من خلال رؤية واضحة وموحدة للإسراع في الانتهاء من المشروعات.

وأشار محافظ الفيوم، إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، يؤكد في حديثه ـ دائماً ـ على أن تشمل المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” أكبر شريحة من المواطنين سواء بالمراكز أو بالقرى وتوابعها الواقعة ضمن المبادرة، مع العمل على رصد كافة المعوقات والملاحظات للعمل على توفير الحلول الإيجابية لها وتلافيها، مؤكداً على وضع تاريخ محدد للانتهاء من مشروعات “حياة كريمة”، لتكون جاهزة لدخول الخدمة بكامل طاقتها، لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق كمرحلة أولى.

ومن جهته، شكر رئيس جهاز تعمير القاهرة الكبرى، المشرف على مشروعات “حياة كريمة” بوزارة الإسكان، محافظ الفيوم على تعاونه البناء والمثمر وجهده المتواصل لتنفيذ مشروعات “حياة كريمة” بقرى مركزي إطسا ويوسف الصديق، ومتابعته الدورية لها، فضلاً عن تذليل العقبات التى قد تواجه الأعمال، لافتاً إلى أهمية تحديد مواعيد الانتهاء من أعمال تنفيذ المشروعات، كما تناقش ومسئولي المكاتب الاستشارية والشركات المنفذة للأعمال نسب التنفيذ والمعوقات.

وتم خلال الاجتماع، استعراض عدد المشروعات بكل قطاع ونسب التنفيذ به وما تم الانتهاء منه بالفعل ورصد المعوقات إن وجدت من قبل مسئولي الشركات المنفذة لأعمال مشروعات “حياة كريمة”، خاصة بمشروعات المجمعات الخدمية التى بلغت نسب تنفيذها بقرى يوسف الصديق من 75 % إلى 80%، وفي قرى إطسا بلغت نسب تنفيذ المجمعات الخدمية من80 % إلى 85%، ووجه محافظ الفيوم بفك التشابكات بشأن المجمع الخدمي بقرية أبو صير لبدء الأعمال الإنشائية به، ومزمع الانتهاء من كافة المجمعات الخدمية في نهاية شهر مايو القادم.

وبشأن المجمعات الزراعية، أوضح مسئولو الشركات المنفذة أنه جاري إنشاء 8 مجمعات زراعية بقرى مركز يوسف الصديق، و12 مجمعاً زراعياً بقرى إطسا، وبشأن مراكز الشباب، يتم إنشاء ورفع كفاءة 21 مركزاً للشباب بقرى يوسف الصديق منهم 3 مراكز إنشاء جديد، وبلغت نسب التنفيذ 55%، وفي قرى إطسا يجري إنشاء ورفع كفاءة 48 مركزاً للشباب منهم 23 مركزاً إنشاء جديد، وبلغت نسب التنفيذ 60%، ومزمع الانتهاء من مراكز الشباب فى موعد أقصاه منتصف شهر يونيو، ولفت رئيس جهاز تعمير القاهرة الكبرى إلى ضرورة عمل أسوار مراكز الشباب التى لم تنته أعمالها بواسطة السلك الشبك.

كما تناول الاجتماع قطاع الري وإعمال الكباري التى يتم إنشاءها أو رفع كفائتها أو إحلالها وتجديدها، بعدد 17 كوبري بقرى يوسف الصديق، وفي قرى إطسا 30 كوبري، ومزمع إضافة عدد 9 كباري أخري إليها، وأشار رئيس جهاز تعمير القاهرة إلى ضرورة تنفيذ كافة الكباري خدمة للمواطنين، كما تناول الاجتماع أعمال مشروعات الكهرباء، والصرف الصحي ومياه الشرب، والصحة، والغاز، والاتصالات، كما تم مناقشة بعض الأمور العالقة بتلك المشروعات، للعمل على سرعة توفير الحلول لها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad