أخبار

محافظ الجيزة يطالب أحياء الدقى والعجوزة برفع المخلفات والتعديات بكورنيش النيل

قام اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة ويرافقة اللواء حسام الدين مصطفى رئيس الهيئة العامة للطرق والكبارى بجولة تفقدية لمتابعة أعمال التطوير الجارية بشارع النيل بنطاق أحياء الدقى والعجوزة ونسب التنفيذ وفحص عينات الدهانات والمواد المقرر إستخدامها فى تطوير القطاعات المتبقية بمسار التطوير .

وبدأت الجولة بتفقد مطالع ومنازل كوبرى أكتوبر بنطاق شارع النيل حيث وجه المحافظ مسئولى الشركة المنفذة والمكتب الإستشارى بالتنسيق مع أجهزة المحافظة لإستكمال أعمال ترميم الكوبرى وتحسين حالة الإضاءة العامة به والإنتهاء من أعمال التجديد وتطوير سلالم المشاة والحدائق والجدارية المتواجدة أسفل الكوبرى وتثبيت كابلات الكهرباء بسقف الكوبرى وتحسين حالة غرف الكهرباء على أن يتم وضع أسوار حاجزة بمحيطها تضمن توفير مظهر حضارى يتناسق مع أعمال التطوير.

ووجه المحافظ رؤساء أحياء الدقى والعجوزة برفع كافة المخلفات والتعديات خلف الأسوار الخاصة بالكورنيش والتنبيه على مسؤولى الأندية والمنشأت الخاصة بنطاق أعمال التطوير بتحسين المظهر المحيط بمنشأتهم، والإلتزام بنموذج موحد للأبواب الخاصة بها ليتماشى مع أعمال التطوير .

وشدد المحافظ على مراعاة إرتفاعات أعمدة الإنارة لتتناسب مع إلاحتياجات التى تتضمنها الأعمال سواء بالطريق أو الممشى أو الحدائق أو الكبارى، وسرعة تركيب علب وغرف التفتيش الخاصة بها وبالوعات صرف مياه الأمطار أعلى الكبارى وبمسار أعمال التطوير وتوفير شبكة رى موفرة وحديثة لرى الحدائق والأشجار والنباتات بالجزيرة الوسطى والممشى وعلى جانبى الطريق.

من جانبه أشار رئيس هيئة الطرق إلى ضرورة تواصل ورديات العمل على مدار الــ 24 ساعة، وتوفير مشرفين من الأحياء والشركات المنفذة والمكتب الإستشارى للإشراف على الأعمال لضمان الإنتهاء منها خلال التوقيتات المحددة، مؤكداً على تكرار الجولة خلال شهر رمضان للتأكد من إنتظام الأعمال والتى من المقرر إستمرارها طوال الشهر الكريم دون تعطيل لحركة المرور إلى جانب الإعتماد خلال أعمال التطوير على مواد شديدة المقاومة لعوامل التعرية والسلوكيات السلبية لبعض المواطنين

رافق المحافظ خلال الجولة اللواء علاء بدران السكرتير العام ورؤساء أحياء الدقى والعجوزة ومدير مديرية الطرق ورئيس أجهزة التفتيش و هيئة النظافة و السرفيس ومسئولى المكتب الإستشارى والشركات المنفذة للأعمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad