الموقعتحقيقات وتقارير

مات وحيدًا في منزله.. رحيل مؤلم لـ «جهاد عوده»..اكتشفه أحد طلابه بعد غياب ثلاثة أيام

كتبت- منار إبراهيم

رحل عن عالمنا الدكتور جهاد عودة أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية بجامعة حلوان، إذ وافته المنية وحيدًا في منزله بالمقطم، منذ ثلاثة أيام، دون علم أسرته ولكن من اكتشف الأمر أحد طلابه.

وقال الدكتور أحمد إبراهيم الخبير السياسي، وأحد أصدقاء “عوده”، إنه جرى اكتشاف وفاة جهاد عودة، اليوم، بعد مرور أكثر من 24 ساعة، مشيرًا إلى أن الراحل كان يقيم بعض الأيام بمفرده في منزله بالمقطم، وفوجئت أسرته بالخبر.

وكشفت الدكتورة أماني فاخر، عميد كلية التجارة بجامعة حلوان، تفاصيل الوفاة قائلة: إنه توفي منذ 3 أيام في منزله ولم يعلم أحد بالوفاة، حتى قام أحد تلاميذه بالذهاب إلى منزله، وذلك بعد الاتصال به لمدة 3 أيام ولم يرد على هاتفه.

نرشح لك: كيف تدعم ابنك نفسيًا عند حصوله على نتيجة الثانوية العامة؟.. «الموقع» يجيب

وتابعت أنه عندما ذهب تلميذه إلى منزله وجده متوفى، وأنه لا يوجد أحد من أبنائه يعيش معه في منزله لسفر ابنه للخارج.

يذكر أن، الدكتور جهاد عودة كان عضوا في لجنة السياسات بالحزب الوطني المنحل، قبل ثورة 25 يناير، ثم تفرغ لعمله الأكاديمي والبحثي بعد الثورة، كما عمل مستشارا أكاديميا لمركز «جسور» للدراسات.

وكان “الأستاذ الراحل” صحفي، وإعلامي ومحلل سياسي مصري وأستاذ للعلوم السياسيّة بجامعة حلوان، وتنشر له المقالات بالعديد من الصحف المصرية والعربية، وله الكثير من المؤلفات في التحليل السياسي والعلوم السياسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad