الموقعتحقيقات وتقارير

كله لوجه الله.. شاب منياوي يفتح منزله لاستقبال أهالي حادث الصحراوي الشرقي

كتبت – دعاء رسلان

الخير في المصريين إلى يوم الدين.. بهذه الجملة بدأ الشاب علاء عباس، ابن مدينة ملوي التابعة لمحافظة المنيا، حديثه عن الخدمة التي يقدمها لأهالي ضحايا أوتوبيس أسيوط على الطريق الصحراوي الشرقي، الذي اصطدم بسيارة نقل ثقيل بمقطورة بالقرب من قرية البرشا في مركز ملوي، ونتج عن ذلك سقوط عدد كبير من الضحايا جميعهم من محافظات جنوب الصعيد.

وجاءت خدمة الشاب المنياوي لأهالي الضحايا من خلال فتح منزله لاستقبال الأهالي الذين يتكدسون أمام مستشفى ملوي العام، حيث ينتظر البعض جثامين ذويهم وينتظر البعض الأخر الاطمئنان على ذويهم المصابين.

واستكمل: “هفتح الدور الأول والثالث من بيتي لاستقبال أهالي الضحايا والمصابين في حادث أوتوبيس ملوي.. الجو حر والناس قاعدة في الشوارع وهقدم لهم كل المساعدة وربنا يهون عليهم الصدمة.. وكل حاجة لوجه الله عز وجل”.

نرشح لك : دماء الضحايا تغرق الأسفلت بالمنيا والتضامن الإجتماعي يصرف إعانات عاجلة للمتوفين بالحادث

وكانت الأجهزة الأمنية قد تلقت إخطارا من غرفة عمليات النجدة، بوقوع حادث تصادم أتوبيس نقل عام يقل نحو 45 راكبا، بسيارة نقل ثقيل كانت متوقفة على جانب الطريق الصحراوي الشرقي بالقرب من قرية البرشا بشرق النيل.

ودفع فرع هيئة الإسعاف بالمنيا بـ10 سيارات لنقل المصابين، وجارى حصر عدد الضحايا من بينهم 22 حالة وفاة حتى الآن وجميعهم من محافظات جنوب الصعيد بحسب مصادر بالإسعاف.

تابع اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، حادث تصادم أتوبيس نقل جماعى من الخلف بسيارة نقل مقطورة بالطريق الصحراوي الشرقى بمركز ملوى، حيث انتقل المحافظ علي الفور في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء لتفقد موقع الحادث ومتابعة كافة التفاصيل أولا بأول والتعرف على الأسباب الأولية للحادث والوقوف على أعمال نقل المصابين حيث انتقلت على الفور سيارات الإسعاف لموقع الحادث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad