الموقعخارجي

قيادي بحركة فتح لـ”الموقع”: مصر والإمارات دورهم لا يتوقف في مساعدة الشعب الفلسطيني بلقاح كورونا

كتبت- دعاء رسلان

كشف أيمن الرقب القيادي بحركة فتح الفلسطينية، أنه في اللحظة التي منع الاحتلال الإسرائيلي دخول لقاح كورونا لقطاع غزة عبر حاجز “أيرز” الذي يسيطر عليه، تمكن النائب محمد دحلان رئيس تيار الإصلاح الديمقراطي العمل على إدخال اللقاح لقطاع غزة المحاصر، وذلك بالتعاون مع السلطات المصرية، والتي ساهمت في إدخال اللقاح عبر معبر رفح والمطارات والمؤاني المصرية.

وأضاف “الرقب” في تصريحات خاصة لـ”الموقع” أن مصرعملت على تسهيل دخال اللقاح الروسي لقطاع غزة ، من خلال التواصل من قبل النائب محمد دحلان، الذي تواصل مع الجهات الروسية لتوفير اللقاح، مبينًا أن دولة الإمارات العربية المتحدة قامت بتمويل شراء اللقاء ونقله من روسيا إلى قطاع غزة عبر الإشراف المصري.

وبين قيادي حركة فتح أن النائب محمد دحلان أعلن منذ أسابيع أنه في حال رفض الاحتلال إدخال لقاح كورونا لقطاع غزة فسيعمل بكل جد لادخاله للقطاع مهما كلف الثمن وأنه لن يسمح ليموت شعبه المحاصر أمام عينيه على يد الاحتلال وابتزازه السياسي.

وأكد على أن الموقف المصري في إدخال اللقاح هو موقف تعود عليه الشعب الفلسطيني وهو رسالة للاحتلال بأنه لن يتم السماح بالضغط باللقاح على الشعب الفلسطيني، مشيرًا إلى أن دولة الإمارات بشراءها لقاح كورونا للشعب الفلسطيني في قطاع غزة تؤكد على دورها المهم وواجبها تجاه الشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad