أحزاب وبرلمانالموقع

قوى عاملة النواب لـ “الموقع”: تراجع البطالة إنجاز.. ومصر تتبنى استراتيجية فعالة لإنعاش سوق العمل

كتبت- حنان حمدتو

ثمن عادل عبد الفضيل رئيس لجنة القوى العاملة في مجلس النواب ، المعلومات الإيجابية الواردة في تقرير المركز الإعلامي لمجلس الوزراء والذي تضمن إنفوجرافات سلطت الضوء على تراجع معدلات البطالة بفضل فرص التشغيل التي وفرتها المشروعات الجديدة

، لتزداد أعداد المشتغلين بثلاثة ملايين فرد عام 2021 بعد التراجع عام 2020، وذلك رغم استمرار أزمة كورونا وارتفاع معدلات البطالة عالمياً.

وأضاف عبد الفضيل في تصريح خاص لـ “الموقع” أن ما جاء في التقرير من ملاحظات أبرزت حرص الدولة المصرية على اتخاذ مجموعة من التدابير الاستراتيجية والإجراءات الفاعلة والسريعة للحفاظ على انتعاش سوق العمل واستمرار دوران عجلة الإنتاج .

وذلك رغم جائحة كورونا التي أثرت على أكبر اقتصادات العالم لتعود معدلات البطالة في التراجع، فقد سارعت مصر إلى مساندة القطاعات المتضررة من الأزمة، فضلا عن الاستمرار في تنفيذ المشروعات القومية التي إستوعبت قدراً كبيراً من العمالة ، إلى جانب تحسين مناخ وبيئة الأعمال لجذب وتدفق مزيد من الاستثمارات، الأمر الذي كان له ثماره في تحسن توقعات المؤسسات الدولية بشأن معدل البطالة في مصر.

ولفت إلى أن مصداقية التقرير ظهرت بقوة من خلال رصده لأسماء المشروعات وحجم فرص العمل المتوفرة فقد كشف عن أبرز المشروعات القومية التي ساهمت في خفض معدل البطالة ، ومنها مشروع الدلتا الجديدة ، والذي يوفر نحو 207 آلاف فرصة عمل جديدة مباشرة وغير مباشرة ، وتم خلاله الانتهاء من استزراع 200 ألف فدان، بينما يجري الانتهاء من 250 ألف فدان خلال عام 2021.

وتضمنت المشروعات كذلك المشروع القومي لتطوير الريف المصري “حياة كريمة”، والذي وفر أكثر من 330 ألف فرصة عمل للعمالة اليومية من خلال مشروعات البنية التحتية بالقرى، بينما تم ضخ 25.7 مليار جنيه من قبل جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة كقروض ميسرة لدعم المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر خلال الفترة من يوليو 2016 حتى يوليو 2021 ، وكذلك المنطقة الإقتصادية لقناة السويس توفر نحو 80 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، علماً بأن إجمالي حجم الاستثمارات بالمنطقة بلغ نحو 18 مليار دولار.

ويذكر أن التقرير كشف بالأرقام استمرار تعافي مؤشرات سوق العمل بفضل نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي، حيث تراجع معدل البطالة بمقدار 5.2 نقطة مئوية، ليسجل 7.3% في الربع الثاني من عام 2021مقارنة بـ 12.5% في الربع الثاني من عام 2016، فيما سجل معدل البطالة في الربع ذاته 9.6% عام 2020، 7.5% عام 2019، و9.9% عام 2018، و12% عام 2017،كما زادت أعداد المشتغلين بنسبة 8% في الربع الثاني من عام 2021، حيث سجلت 27 مليون مشتغل مقارنة بـ 25 مليون مشتغل في الربع الثاني من عام 2016، فيما سجلت خلال الربع ذاته نحو 24.1 مليون مشتغل في عام 2020، و26 مليون مشتغل عام 2019، و26.2 مليون مشتغل في 2018، و25.7 مليون مشتغل في 2017.

نرشح لك 

مجلس النواب ينتخب هيئات لجانه النوعية الأحد المقبل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad