الموقعخارجي

قمة العشرين تدين الحرب في أوكرانيا وتهدد بالتصعيد بعد مقتل شخصين ببولندا

أدانت “معظم” أكبر 20 اقتصادًا في العالم، اليوم الأربعاء، الحرب في أوكرانيا، مهددة بالتصعيد بعد مقتل شخصين في هجوم صاروخي على الأراضي البولندية.

وقالت دول مجموعة العشرين في بيانها الختامي اليوم الأربعاء، بعد قمة استمرت يومين في بالي بإندونيسيا، إن الحرب الأوكرانية الروسية أضرت بالاقتصاد العالمي، وفاقمت الهشاشة التي يعاني منها في الأساس.

كما حذرت من التهديد باستخدام الأسلحة النووية أو استخدامها في الصراع، وفقًا للبيان الختامي الذي اتفق عليه القادة.

إلى ذلك، رحب قادة المجموعة بمبادرة البحر الأسود للحبوب، لافتين إلى أهمية تمديدها.

يذكر أن الصراع الروسي الأوكراني الذي تفجر في 24 فبراير الماضي، تسبب بارتفاع كارثي في أسعار المواد الغذائية والوقود على مستوى العالم، ما أدخل ملايين الأشخاص الإضافيين في حالة فقر وزاد احتمالات المجاعة بالنسبة للبعض.

لاسيما أن أوكرانيا تعد من بين أكبر منتجي الحبوب في العالم، إلا أن الصراع حجز أكثر من 20 مليون طن من الحبوب في موانئها إلى أن رعت الأمم المتحدة وتركيا اتفاقا في تموز الماضي، وفر ممرا آمنا للشحنات.

كما فاقم هذا الصراع المخاوف من تصاعده باتجاهات لا تحمد عقباها، لاسيما بعد أن لوح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين أواخر سبتمبر الماضي بإمكانية استخدام النووي أو أي سلاح آخر فتاك بمواجهة تهديدات قد تتعرض لها أراضي بلاده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad