الموقعتحقيقات وتقارير

قادة “ناصر العليا”: الخطة العسكرية السليمة حققت النصر والتلاحم بين الجيش والشعب فى 73

كتبت- حنان حمدتو

قال اللواء أركان حرب علي حفظي المستشار بأكاديمية ناصر العليا ، إن الجيش المصرى عبر أجيال ومعارك منذ نكسة ١٩٦٧ حتى نصر اكتوبر ١٩٧٣ ، كما أن هناك دور للتخطيط العسكري السليم في تحقيق النصر والتلاحم بين قيادة الجيش وشعب مصر العظيم.

وتناول اللواء أركان حرب ناجي شهود المحلل الاستراتيجي والمستشار بأكاديمية ناصر العليا ، خلال الندوة التثقيفية التي عقدتها محافظة القاهرة فعالياتها وذلك في إطار الاحتفال بالذكرى الثامنة والأربعين لحرب أكتوبر المجيدة ، أسلوب تجاوز تحديات الأمن القومي المصري للتاريخ المعاصر .

وناقش دكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية ، السياسة المصرية خلال الإعداد لحرب أكتوبر والدروس المستفادة للسياسة المصرية للعبور والبناء للجمهورية الجديدة.

وأكدت الإعلامية درية شرف الدين عضو مجلس النواب على أن الاعلام بين اكتوبر ١٩٧٣ وأكتوبر ٢٠٢١ حمل تاريخ كبير من ذاكرة المعارك ، كما أن وقع الإعلام قبل هزيمة ١٩٦٧ فى أخطاء كثيرة لكن تغير بعد النكسة ، منوهة إلى دور الإعلام في الخداع الاستراتيجي قبل حرب أكتوبر، وأن الفترة الحالية في مصر بحاجة إلى إعلام تنموي يلقي الضوء على المشروعات القومية .

واستعرض اللواء أركان حرب فؤاد فيود المستشار بأكاديمية ناصر العليا انعكاسات حرب اكتوبر على المجتمع المصري ، وتحدث الشاعر جمال بخيت عن دور مصر في تغيير وجه العالم في أعوام ١٩٥٦ ، و١٩٧٣ ، و٢٠١٣ و ألقى بعض أشعاره الوطنية .

ويذكر أن أشار محافظ القاهرة اللواء خالد عبد العال إلى إن حرب اكتوبر غيرت وجه الحياة على أرض مصر و أعادت لمصر عزتها وللعسكرية المصرية كبرياءها وشموخها حيث إنطلقت كتائب الجيش المصرى معلنة عن إنكسار جدار اليأس وبزوغ شعاع فجر جديد ترتفع فيه القامات الوطنية وتسمو فيه رايات الوطن عالية خفاقة تعلو الى عنان السماء .

ولفت إلى ان كان من المتوقع قيام الجيش بشن عملية عسكرية شاملة يستعيد فيها الأرض المغتصبة ويحقق نصراً عسكرياً لا مثيل له فى التاريخ الحديث ، فالأوضاع على الأرض كانت تشير الى استحالة عبور قناة السويس وتحطيم خط بارليف المنيع الذى يعد من أقوى الخطوط الدفاعية العسكرية التى تم إنشاءها على مدار التاريخ لكن رجال جيش مصر لايعرفون كلمة مستحيل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad