فن وثقافة

في ذكري ميلادها ..كيف علقت ليلي مراد على انفصالها عن انور وجدي؟

كتبت- فاطمة حسين

كانت قصة حبها مع أفلاطون الحب على شاشة السينما أنور وجدي؛ من أجمل قصص الحب التي شهدها الوسط الفني إلا أن النهاية كانت غير سعيدة فبعد استقرار دام ٨سنوات انتهي الأمر بالانفصال.

وتعددت الأسباب والاقاويل حول سبب الانفصال فالبعض اسنده إلي الحسد والبعض الآخر اسنده إلي سيطره شخصية الدنجوان بداخل انور وجدي وتعدد علاقاته النسائيه التي اشتهر بها الأمر الذي ازداد الوضع سوءا.

وفي احدي اللقاءات التليفزيونية بعد انفصالهما تحدتث الفنانة ليلي مراد؛عن السبب الحقيقي وراء انفصالهما وقالت إنها لم تتحمل الحياة معه بسبب نوباته العصبية الكثيرة بسبب مرضه فكانت صغيرة في السن ولم تستوعب مدي أضرار المرض.

واستكملت حديثها قائله إذا كنت تزوجته في سن أكبر من الذي تزوجته فيه ربما كانت استمرت حياتنا ولم تنتهي بالانفصال.

ومن المعروف أن الفنانة ليلي مراد قدمت ثناىي عظيم على الشاشة مع الفنان أنور وجدي ومن بين هذه الأفلام (ليلي بنت الامابر؛ ليلي بنت الفقراء؛غزل البنات)؛ وحازت جميعها على إعجاب الجمهور المتابع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad