الموقعفن وثقافة

في ذكرى رحيله.. عمر الشريف حكاية عشق «لورنس العرب» لـ «سيدة القصر»

– بدأ رحلته الفنية في الثانية عشر من عمره

– الصُدفة تجمعه بـ يوسف شاهين للوصول إلى العالمية

– فاتن حمامة حبه الأول والأخير

بروفايل – أميرة عاطف

ولد في مدينة الإسكندرية يوم 10 أبريل 1932، باسم ميشيل ديمتري شلهوب، سلك طريق الفن في سن مبكرة على خشبة مسرح فيكتوريا في الإسكندرية، وقدم العديد من الأعمال منها “هاملت”، وهو لم يتجاوز الثانية عشرة من عمره.. هكذا هو النجم الراحل عمر الشريف، وتحل اليوم الأربعاء، الذكرى التاسعة لوفاة جان السينما المصرية في 10 يوليو عام 2015، إثر تعرضه لنوبة قلبية عن عمر ناهز 83 عامًا.

حبه للتمثيل

أحب التمثيل منذ صغره، حيث كانت له العديد من التجارب على المسرح المدرسي، واستمر تعلقه بالتمثيل حتى التحاقه بكلية فيكتوريا البريطانية في الإسكندرية، وممارسته للتمثيل على خشبة مسرحها، وبعد التخرج سافر إلى لندن للدراسة التمثيل في الأكاديمية الملكية للفنون الدرامية.

بداية مشواره الفني بمصر بدأ مع يوسف شاهين

معرفته بالمخرج العالمي يوسف شاهين، الذي كان يدرس هو الآخر في كلية فيكتوريا أتاحت له فرصة كبيرة في عالم التمثيل، عندما رشحه للعمل في فيلمه، ” صراع في الوادي” ليقف للمرة الأولى أمام النجمة الكبيرة ، فاتن حمامة، ويكونوا معا ثنائا مميزا، وكان هذا عام 1954، هذا الفيلم كان بوابة الشهرة لعمر الشريف في مصر وجذب إليه الأنظار بفضل أدائه المتميز.

حب عمره وزواجه

وفي عام 1955 تزوج عمر الشريف من فاتن حمامة، التي قال عنها في أحد اللقاءات التليفزيونية، إنها حُبه الأول والوحيد، وأنجبا ابنهما طارق.

نرشح لك : رانيا فريد شوقي لـ «الموقع» عن «مش رميو وجوليت» الفن يجب ان يطرح المشاكل وليس شرطا ان يقدم الحل

واجتمع الشريف مع فاتن حمامة بعد ذلك في عدد من الأفلام هي “أيامنا الحلوة” عام 1955، “صراع في الميناء” عام 1956، “لا أنام” عام 1957، “سيدة القصر” عام 1958، “نهر الحب” عام 1961 و”أرض السلام” عام1957.

الأنطلاق للعالمية

عام 1962، قدم عمر الشريف دوره الأشهر “شيريف علي” في فيلم “لورنس العرب” (Lawrence of Arabia) من إخراج ديفيد لين، وهو الدور الذي جعله نجمًا عالميًا، وبفضل أداءه تم ترشيحه لجائزة الأوسكار لأفضل ممثل مساعد، وفاز بجائزة الجولدن جلوب.

وكان ضمن الأعمال العالمية البارزة، لورنس العرب” (1962): دور “شيريف علي” الذي أطلقه إلى العالمية، ودكتور جيفاغو” (1965): حيث لعب دور الدكتور يوري جيفاغو في هذا الفيلم الملحمي الرومانسي، فتاة مرحة” (1968):

شارك في هذا الفيلم الموسيقي إلى جانب باربرا سترايساند، بينما كانت الجوائز والتكريمات فحصل عمر الشريف على العديد من الجوائز خلال مسيرته الفنية، منها،جائزة الجولدن جلوب لأفضل ممثل مساعد عن دوره في “لورنس العرب”، جائزة الجولدن جلوب لأفضل ممثل في فيلم درامي عن دوره في “دكتور جيفاجو”، وجائزة سيزار الفخرية عام 2004 تكريمًا لمجمل أعماله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى