الموقعخارجي

في تحد سافر للثقافة الإسلامية.. وزيرة داخلية ألمانيا تحضر مباراة منتخبها بكأس العالم مرتدية شارة “الشواذ”

في تحد سافر للتقاليد والثقافتين الإسلامية والعربية التي تمثلها دولة قطر خلال استضافتها لمونديال 2022 لكرة القدم، وضعت وزيرة الداخلية الألمانية، نانسي فيزر، شارة “حب واحد” للتعبير عن دعمها للمثليين أو الشواذ جنسًيا، خلال حضورها المباراة الافتتاحية لمنتخب بلادها أمام اليابان في كأس العالم.

ونشرت “فيزر” صورة عبر حسابها في توتير مع الشارة بينما كانت تقف في المدرجات، فيما بدا أنه تعبير عن التضامن مع منتخبها الوطني.

وزيرة داخلية ألمانيا ترتدي شعار الشواذ جنيسيًا "المثليين" دعما لهم
وزيرة داخلية ألمانيا ترتدي شعار الشواذ جنيسيًا “المثليين” دعما لهم

ويوم الاثنين، قالت 7 منتخبات أوروبية مشاركة في نهائيات كأس العالم 2022، إنها لن ترتدي شارة “حب واحد”، بعد أن حذر “الفيفا” من أن اللاعبين سيحصلون على بطاقة صفراء إذا ارتدوا تلك الشارات.

وانتهت المباراة لصالح اليابان التي حققت فوزًا مستحقًا على المنتخب الألماني بنتيجة هدفين مقابل هدف.

وكان قد أصدر الاتحاد الألماني لكرة القدم بيانًا رسميًا، أوضح من خلاله سبب التقاط الصورة للمنتخب الأول أمام اليابان في كأس العالم، وأيديهم فوق أفواههم.

وكان الاتحاد الدولي منع جميع المنتخبات التي تشارك في بطولة كأس العالم قطر 2022 بارتداء شارة القيادة الملونة، لدعم المثلية الجنسية، ومن يخالف ذلك يتعرض للعقوبة الإدارية بالكارت الأصفر منذ الدقيقة الأولى.

وأضاف الاتحاد الألماني مخالفًا لقرارا”فيفا” والدولة المضيفة، في تبجح: “لقد منعونا من ارتداء الشارة الملونة، هذا يعني تكميم أفواهنا، هذه الرسالة مهمة جدًا بالنسبة لنا، نحن نقف إلى جانب موقفنا حتى النهاية”.

منتخب ألمانيا يتواجد في المجموعة الخامسة بجانب اليابان وإسبانيا وكوستاريكا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad