الموقعتحقيقات وتقارير

فاعل خير السبب.. “الموقع” يكشف تفاصيل جديدة في نبش “مقابر عواره”

كتبت- دعاء رسلان

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي موجة من الغضب العارم بين رواد السوشيال ميديا، بعد انتشار عدد من الصور حول نبش “مقابر عواره” في طنطا التابعة لمحافظة الغربية.

وعلى الفور تمكنت الأجهزة الأمنية من إلقاء القبض على “التربي” المسئول عن المقابر في هذه المنطقة، وتم التحقيق معه وإقرار حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات.

تواصل “الموقع” مع مصطفى عبدالله، صديق التربي مصطفى أبو الدهب المسئول عن مقابر عواره، الذي كشف أنه لم يتم سرقة جثامين الموتى من المقابر، وأساس هدم المقابر كانت من أجل إعادة تأهيلها مرة أخرى.

وأوضح صديق “تُربي” عواره لـ”الموقع” أن شخص مقتدر توجه إلى مجلس مدينة طنطا، وطلب إعادة تأهيل مقابر عواره القديمة منذ عشرات السنين والتي كانت مبنية بالطوب اللبن، وإحداث بعض التوسيعات بها، لوجه الله عز وجل.

وأضاف “مصطفى” أن مجلس المدينة في طنطا أجرى معاينات للمقابر القديمة، وأصدر موافقته بإعادة تأهيلها، لذلك أحضر الرجل معدات الحفر والهدم، وكان صديقه يخرج رافات الموتى ويضعها على جانب المقابر، ونتيجة لوجود المقابر على الطريق الرئيسي في منطقة عواره شاهدها المواطنين، وظنوا أن هناك سرقة وهدم للمقابر.

ونفى مصطفى من تردد عن صديقه التُربي بأن صديقه قام بتزوير أوراق بيع المقابر، مؤكدًا أنه الأمر المستحيل لأن المقابر تابعة لمجلس المدينة ومسجلة بالأوراق.

وأشار إلى أنه سيتم توسيع المقابر بـ4 مقابر أساسية، و4 في الجانب الأيمن و4 في الجانب الأيسر، و8 مقابر علوية، وعضدامة لجمع رافات الموتى للمقابر التي تمتلئ بالجثامين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad