محافظات

عقب معرفته الخبر.. وفاة رجل بعد رحيل أمه في نفس اليوم بالمنوفية

المنوفية: معتز الليثي

“كانت مصدر الأمن والأمان”، وفاة رجل بقرية كمشوش التابعة لمركز منوف بمحافظة المنوفية عقب رحيل أمه في نفس اليوم، حيث أنه لم يتحمل خبر وفاتها ورحيلها عن دنياه.

عاش الرجل متعلقًا بأمه، فرغم مرضه كانت له مصدر القوة، ورغم آلامه كانت له الأمل وكل الحياة، وحين فقدها ذهبت القوة وانتهت الحياة ليموت في نفس اليوم الذي ماتت فيه الأم.

أقارب الأسرة تقول لـ”الموقع“، أن الأم “فتوح محروس حشيش” بلغت من العمر ثمانون عامًا، كانت ربة منزل قائمة على رعاية أبناءها بعد وفاة الزوج منذ عشرين عامًا، وعانت المرض سنوات حتى قضى نحبها صباح اليوم وذاعت مساجد قريتها كمشوش بمركز منوف خبر الوفاة، وشيع الأهالي جثمانها عقب صلاة العصر اليوم.

في ذلك الوقت، كان ابنها الأصغر “طارق محمد الليثي” 41 عامًا، موظف بالسكة الحديد، يواصل رحلة علاجه الشاقة في غسيل الكُلى بإحدى المستشفيات في محافظة مرسى مطروح، ووصله خبر وفاة أمه كالصاعقة التي كسرت فؤاده، ولم تمر ساعات حتى أعلنت المستشفى التي يُعالج فيها عن وفاته، ليلحق بأمه في ذات اليوم.

وأوضح أقارب الأسرة إلى أن “طارق” كان دائم البر والتواصل بوالدته وعاش بارًا بها يزورها دائمًا، كانت له الأب والأم معًا، مشيرين إلى ورود مكالمة له من أحد أفراد الأسرة أبلغته بالوفاة وتقدم له التعازي، فدخل في نوبة بكاء شديدة وساءت حالته الصحية، وأصيب بأزمة قلبية تسببت في وفاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad