الموقعخارجي

عضو الوفد المصري المفاوض في قضية سد النهضة لـ”الموقع:” تصريحات آبي أحمد “تصعيدية” و”شو إعلامي” لمخاطبة الداخل

كتب- أحمد إسماعيل علي

قال الدكتور علاء الظواهري، عضو الوفد المصري المفاوض في قضية سد النهضة، إن الموقف الإثيوبي واضح منذ فترة ويُصر على أن يكون له تصرف أحادي مخالف لاتفاق المبادئ الموقع عام 2015، والذي يؤكد ضرورة الاتفاق، بناء على دراسات حول الأضرار، على كيفية ملء وتشغيل للسد.

وجدد رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد،  اليوم السبت، في تصريحات له، عزمه على المضي قدما نحو الملء الثاني لسد النهضة بموعده المقرر في يوليو المقبل، وذلك رغم عدم التوصل لاتفاق قانوني وملزم مع “مصر والسودان”.

وأضاف الدكتور علاء الظواهري، في تصريحات خاصة لـ“الموقع“: إثيوبيا تحاول إعاقة كل تحركات مصر والسودان أو المجتمع الدولي لحل تلك الأزمة.

تصريحات تصعيدية

وتابع: “تصريحات آبي أحمد تصعيدية وهي شو إعلامي لمخاطبة الداخل، لأن لديهم أزمات داخلية، ومتوقع أن يستمر في هذا الحديث والحوار”، مشددا على أن الملء الثاني مخالف لكل الاتفاقيات الموجودة، كما كان الحال بالنسبة للملء الأول العام الماضي.

وأكد أن التحركات المصرية تسير في كل الاتجاهات وتتحرك نحو المجتمع الدولي والدول ذات الأولوية والاهتمام بهذه القضية، وإثيوبيا تتحرك في نفس الوقت.

وقال عضو الوفد المصري المفاوض في قضية سد النهضة،تصريحات خاصة لـ“الموقع“، إن مصر لجأت لأن توسط رباعية دولية لتشهد على ما يدور في مفاوضات سد النهضة، ولكن إثيوبيا ترفض.

وأوضح، أن التصعيد الدبلوماسي والقانوني في كل الاتجاهات، والاتجاه نحو المجتمع الدولي لحل هذه القضية.

ألاعيب إثيوبية

وعن هل تسعى إثيوبيا للوقيعة بين السودان ومصر؟ قال الدكتور علاء الظواهري، عضو الوفد المصري المفاوض في قضية سد النهضة: “مصر لها مجموعة من المطالب وكذلك السودان، وهناك مطالب تخص البلدين مجتمعين “مصالح مشتركة في هذا الملف”.

وقال تصريحات خاصة لـ“الموقع“، إن إثيوبيا تحاول أن تتفق مع السودان على بعض النقاط أو مع مصر، وربما تريد أن تجتذب الجانب السوداني إلى طرفها بإعطائه بعض “المسكنات”، موضحا:”ده “جيم” سياسي، ومصر والسودان مدركتان لهذا وفي النهاية مصالحنا مع السودان كبيرة وموجودة ونسير على نفس الخط”.

وبين أن هناك ألاعيب إثيوبية وتتصرف بأحادية، مصر والسودان تتحركان في اتجاه واحد لإيقاف إثيوبيا عما تقوم به.

المبعوث الأمريكي

وعن تحرك المبعوث الأمريكي لمنطقة القرن الأفريقي، جيفري فيلتمان، منذ تعيينه، فيما يخص ملف السد، قال الدكتور علاء الظواهري، عضو الوفد المصري المفاوض في قضية سد النهضة: منذ تعيين المبعثو الأمريكي، منذ أيام  لم تحدث تحركات على حد علمي، لكن ربما تكون هناك تحركات مع الدول الأخرى بشكل أو بآخر أو خطابات متبادلة لم نلم بها، لكن من المنتظر أن يلتقي بالدول الثلاث وسيحاول أن يجد حلال ومخرجا للأزمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad