تحقيقات وتقارير

“عراقي الجنسية”.. ديلي ميل تكشف: قصة أول طفل في العالم يولد بثلاث اعضاء ذكرية

كتبت -علا خطاب

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن طفل عراقي ولد بثلاث أعضاء ذكرية، وهو أول حالة من نوعه سجلت في تاريخ البشر،لافتة إلى أن العلماء مازالوا في حيرة بسبب هذا الأمر.
وأوضحت الصحيفة، في تقريرها، أن بعض الأطباء ادعوا أن طفلاً في العراق، كردي يدعي، دهوك،ولد بثلاثة أعضاء ذكرية و هو أول طفل يثبت أنه مصاب بهذا التشوه الغريب في العالم.

وتابع التقرير أن أطباء بمدينة الموصل نشروا أول دراسة عن حالة الطفل، موضحين أنه تم استئصال الاعضاء الزيادة المرتبطين بجسم قضيبه الأساسي وأسفل كيس الصفن، جراحيا، حيث كان واحدً فقط من بينهم يعمل.

ونشرت هذه قصة الطفل لأول مرة في العام الماضي، في أحد المجالات الطبية، وقال الأطباء أن واحدًا من كل خمسة إلى ستة ملايين ولد يولد بأكثر من قضيب واحد، مع تسجيل حوالي 100 حالة من حالات الإصابة بازدواج القضيب، بظهور قضيب زائد، في جميع أنحاء العالم.

ووفق الأطباء، فأن حالة واحدة في الهند نشرت في عام 2015 لكن الخبراء لم يتمكنوا من التحقق من الحكاية لأنه لم يتم تفصيلها مطلقًا في مجلة طبية.
الخيار الأفضل

وذكر التقرير بعض التفاصيل عن حكاية الطفل، حيث تم الطفل في البداية إلى المستشفى بسبب تورم في كيس الصفن، ولكن عندما وصل لاحظ الأطباء أن لدى الصبي قضيبين إضافيين،بحسب الصحيفة.

وأضاف : وكان مقاس أحد القضبين حوال “2 سم” وكان يقع في جذر قضيبه الرئيسي، بينما كان الآخر بطول 1 سم في أسفل كيس الصفن.

ألا أن الأطباء قد وجدوا المسالك البولية لأي القضبين الزائدين، لم يكن بهما مجري بولي، لذا قرروا أن خيار الجراحة هو الأفضل.
واختتمت الصحيفة، تقريرها، أن العلماء لا يزالوا في حيرة من أمرهم بشأن سبب وجود القضيب الزائد، كما وصف، اذ تم الإبلاغ عن الحالة الأولى في القرن السابع عشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad