أراء ومقالاتالموقع

عاطف دعبس يكتب لـ«الموقع» عن ألغاز حكومتنا الموقرة!

• هناك مصنع للقرص المدرسية فى طنطا وباقي المحافظات وشغالة وبتعبى المنتج كل يوم وبتشونه بالمخازن!

وفجأة نتحدث عن الوجبة المدرسية بتكلفة أعلى ولا يتحدث أحد عن مصير القرصة أم عجوة ولا موظفيها والعاملين في مصانعها الذين لا يقبضون رواتبهم من شهر 7 الماضى رغم أنه لا يتجاوز ألف جنيه ..

•• عندنا مدارس جديدة تدخل الخدمة ونبنى غيرها بالآلاف كل سنة بمليارات، ولا نعين مدرسين لها فى الوقت الذى خرج فيه نصف قوة المدرسين معاش والنصف الأخر بعضهم إدارى والباقى بيحضر ورق التقاعد!

••• عندنا عجز فى المعلمين وآلاف العاطلين من خريجى كليات التربية التربويين ومنهم حاصلين على الماجستير والدكتوراة،ونرفض بإصرار وعنف – التعيين – وكأنه كفر والعياذ بالله

••• ويقولك سد عجز العمالة فى الهيئات والمحليات بنظام العمالة اليومية وإوعى تقولهم فيه تعيين ولا حتى تفكر فيه،،
قولهم أنتوا على كف عفريت، واسمكم حتى مش هينكتب بالقلم الرصاص،، مفيش أمل يعنى!!
وفى التربية التعليم خرجت رصاصة الإهانة للمعلم الشاب بإختراع التطوع ولو فتح بقه قوله إحنا مطلبناش منك تتطوع ياحبيبى وإحمد ربنا إننا قبلناك تحت بند التدريب والخبرة ، مع إنه ياعينى متدرب وإجتاز دورات وإمتحانات نجح فيها

••• عندنا كتب داخلية التى توزعها الوزارة على التلاميذ وتتكلف مليارات وزى ما بتتسلم بتترمى لبتوع الطعمية يعملوا منها قراطيس،،
حتى المدرس لا يقتنع بها وهو يشرح من الكتب – الخارجية – كسلاح التلميذ وغيرها،، طبعا لأن شرحها ورسومتها جميلة ووافية ولا تحتاج لشرح كتير لأنها شارحة نفسها والكتب المدرسية مقتضبة وبخيلة ولا يفهم التلميذ مهنا أى معلومة .. وكأنها تطبع لتخدم وتروج للكتب الخارجية !؟

••• عندنا عجز فى صيادلة التأمين الصحى بكافة العيادات والفروع والمستشفيات.. التأمين هو الجهة الوحيدة التى تصرف العلاج للمنتفعين.. فى ذات نفس الوقت اللى فيه وفرة وتكدس فى صيادلة الوحدات الصحة والمستشفيات العامة والتى لا يوجد فيها دواء من الأصل – ورغم أن الحل سهل وفى بيتها لأن التأمين الصحى والمستشفيات التابعة لمديرية الصحة تابعين جميعا لوزارة الصحة!!
مع -ملحوظة- إن المستشفيات لا يوجد فيها دواء ليصرفة الصيادلة المكدسين.. والتأمين الصحى بيصرف دواء لكن مفيش صيادلة !؟
•••

ويبقى السؤال وهو تفتكروا حكومتنا الموقرة بتعمل فينا كده ليه؟ ولماذا لا تفعل الصح وتحقق طلبات الشعب التى أقسمت على حمايته وخدمته بصدق وإخلاص؟!.

 

نرشح لك 

عاطف دعبس يكتب لـ«الموقع» عن حق حملة الدكتوراة والماجستير فى التعيين

عاطف دعبس يكتب لـ«الموقع» عن الماء نظيف

عاطف دعبس يكتب لـ«الموقع»عن ازالة التعديات والتنفيذ العادل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad