حوادث

طلع عايش ورجع..قصة شاب عاد ليشرب من كولدير صدقة علي روحه

كتب – محمود القاضي

قد تتبدل الاوراق وقد يغيب شخص وتنقطع اخباره وقد يسافر اخر ولا يعود كل ذلك متوقع وطبيعي ولكن ان يدفن شخص ويتم استخراج شهادة وفاة له ثم يقوم اهلة وزويه بعمل عزاء ثلاثة أيام ثم عمل كولدير مياه له صدقة علي روحه ويكتب عليه صدقة علي روح فلان بن فلان ثم يجد اهالي البلدة ان فلان هذا يشرب من هذا الكولدير فهذة القصة اشبه بسيناريوهات الأفلام الاكشن والخيال والمغامرات

قصة لن يصدقها العقل البشري وعندما يسمعها لاول مرة يبدوا علي وجهه علامات الغرابة والدهشة ولكن الحقيقة ان كل ما ذكر سابقآ حدث في أحدي قري مركز أطفيح بمحافظة الجيزة

فبعد ما تعرض شاب لحادث مروع وتغيرت ملامحه وتم نقلة مع مجموعة من مصابي وضحايا الحادث الي المستشفي جاء أهله وزويه للسؤال عنه وكان الرد من المستشفي”ابنكم مات ” صراخ وعويل ملىء أرجاء المستشفي حتي جاء الطبيب واصطحب الأهالي الي المشرحة للتعرف علي نجلهم المشوه نتيجة الحادث

لم يتأكد الأهالي من انه ابنهم أو ابن بلدتهم نظراً لحالة الجثة المحترقة والمشوهه نتيجة الحادث البشع التي تعرضت له ولكن في النهاية أستلم الأهالي الجثة وقاموا بعمل إجراءات الدفن وأقاموا العزاء لمدة ثلاثة أيام وبعدها قامو بعمل كولدير مياه علي مدخل القرية رحمة علي روح المرحوم ولكن المفاجأة المدوية التي لم يصدقها عقل

بعد إنتهاء مراسم الجنازة بشهر تقريباً جاء الشاب الي القرية وشاهده عدد من الأهالي يشرب من الكولدير انتابهم الرعب والفزع في وضح النهار ولكن الشاب الضحية تعرف علي عدد من الأهالي وجعلهم يثقوا بأنه حي وليس ميت والسؤال هنا من الذي دفن ومن شيعت جنازته

علي بعد خطوات من المنزل محمد يطرق الباب علي أهلة وحالة من الرعب والقلق والفزع والفرحة مشاعر مختلطه تصيب الأسرة بعد ما فتحوا باب المنزل ووجدوا الشاب محمد انه لم يمت فماذا حدث

تجري الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة تحريات حول الواقعة واستدعت زوجة المجني عليه واخواته لسؤالهم كما تحقق النيابة العامة في خروج شهادة وفاة للضحية لمعرفة الأسباب وكيفية ما حدث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad