حوادث

طعنات بالرقبة والصدر والبطن.. تفاصيل مناظرة النيابة لجثة سيدة وابنتها بمايو

كتب -عدي الريان

أمرت نيابة حلوان الكلية، اليوم السبت، بتشريح جثة سيدة وابنتها قتلهما نجل شقيقهابمنطقة 15 مايو، وإعداد تقرير حول سبب الوفاة، وملابسات القضية، والتصريح بالدفن، كما طلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ومباشرة التحقيق مع المتهم .

وتبين من مناظرة النيابة لجثث الضحايا وجود جرح ذبحي للمجني عليها الأولى في الرقبة إلى جانب طعون في منطقة الصدر والبطن، وكذلك الحال للضحية الثانية.

وتبين من تحقيقات النيابة أن المجني عليها تدعى نجوي حسن وابنتها نورهان حسام فارقا الحياة على يد ابن شقيقها بمدينة 15 مايو، وأن دافع ارتكابه الواقعة كان سرقتهما.

وأن المتهم كان يقوم بعملية سرقة هواتفهم المحمولة داخل منزل الضحيتين، ولكنهما شاهداه وخوفاً من الفضيحة قام بذبحهما بسكين وسرق محتويات الشقة ولاذ بالفرار.

وقامت الأجهزة الأمنية بتحديد المتهم ونصب عدة كمائن له، وتم ضبطه وأرشد عن مكان السلاح المستخدم في الحادث.

وأقر المتهم أثناء مناقشته إنه أقدم على السرقة بسبب تراكم الديون عليه وعندما شاهدته عمته وابنتها أثناء سرقته لمنزلها قتلهما.

وكانت البداية عندما عثرت مباحث قسم شرطة 15 مايو بقيادة المقدم أحمد رضوان على جثتين لسيدة ونجلتها مصابتين بعدة طعنات في أنحاء متفرقة من الجسد، وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة نجل شقيق الضحية وقام بقتلها ونجلتها بسبب خلافات عائلية.

وكان تلقى المقدم أحمد رضوان، رئيس مباحث قسم شرطة 15 مايو، بلاغًا بالعثور على جثتين لربة منزل ونجلتها داخل شقتهما بدائرة القسم.

وبالانتقال وفحص جثامين الضحايا تبين إصابتهما بعدة طعنات في أماكن متفرقة من الجسد.

وبعمل التحريات تبين أن وراء ارتكاب الواقعة ابن شقيقها، وقام بقتلها هي ونجلتها بسبب خلافات سابقة بينهم ومحاولة سرقتهم.

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة تم القبض على المتهم، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad