الموقعتحقيقات وتقارير

«طريق الشيطان».. كيف السبيل إلى الفرار من «الشابو»؟.. “الموقع» يكشف

كتبت- دعاء رسلان

الطريق إلى النجاة من مخدر “الشيطان” المعروف بـ”الشابو”، لابد أن يبدأ بالتعامل النفسي والمجتمعي مع الحالات المتعاطية، وذلك بعد تكرار عدد من الجرائم المروعة، التي هزت محافظات الجمهورية على مدار الفترة الماضية، منذ ظهور هذا النوع من المخدرات.

وتعليقًا على ذلك، قال الدكتور عبد الرحمن محمد، استشاري الطب النفسي العلاقة بين ارتكاب الجرائم وتعاطي المخدرات، كشفت عنها العديد من الدراسات.

وأوضح استشاري الطب النفسي لـ”الموقع” أن مخدر الشابو، هو مسمى لمخدر “الميثامفيتامين”، والذي يندرج تحته مجموعة متزايدة جدا في الانتشار يطلق عليها ATS .

وتابع أن من أخطر المواد الموجودة في مخدر “الشابو”، المادة هي الأمفيتامين والميثامفيتامين والإكستاسي، حيث يتم تصنيع الشاب من مادة الافدرين والسودو إفيدرين، والتي تستخدم في تصنيع أدوية البرد.

نرشح لك : الشابو.. مالاتعرفه عن القاتل الكريستال

وأشار إلى أن المخدرات تؤثر على الوعي والإدراك في حال تعاطيها، حيث تجعل المخ يفقد كل الوظائف التي تتحكم في الاندفاعات والانفعالات والتفكير، والسيطرة المثبطة، والتي من وظائفها أن تمنع الإنسان عن الأفعال المتهورة، كما وتسبب المخدرات الحديثة والتعاطي المستمر لها، بالإصابة بـ”خلل في الحكم على الأمور، والهلاوس والسلوك العدواني العنيف”، ولابد من العلاج النفسي قبل البدء في تقديم الأدوية العلاجية.

نرشح لك : من النحر إلى الخنق.. جرائم “الشابو” تهز مصر

ومن جانبها، كشفت الدكتورة هند فؤاد، أستاذ علم الاجتماع بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، أن الشارع المصري شهد في الفترة الأخيرة ظهور أنواع مختلفة من المخدرات، التي تؤثر سلبيًا على الشباب.

وأوضحت أن تعاطي الشباب لمخدر الشابو لمدة لا تتخطى شهرين سيعرضه لمشكلات تصل إلى حد عدم الاتزان عند التعافي، ووصوله إلى حد الاكتئاب.

وتابعت في لقاء لها على إحدى القنوات التلفزيونية أن مخدر “الشابو”، وهو مخدر الأغنياء، ويتم تصديره من دول شرق آسيا من خلال تحضيره في المنزل أو معامل بسيطة.

وأكدت أستاذ علم الاجتماع أن مخدر الشابو يسبب القتل السريع، والخلافات الأسرية لها دور كبير في اتجاه الشباب إلى الإدمان، بسبب المشكلات النفسية التي يتعرضون لها جراء الظروف المادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad