عيادتك

طبيب نساء يكشف حقيقة تأثير تناول الطعام على نوع المولود

قال الدكتور عمرو عباسي، استشاري أمراض النساء والتوليد، إن الحديث على أن تناول الطعام القلوي يؤدي إلى إنجاب بنت وخلافه، أمر لم يثبت علميًا حتى الآن، والشيء الوحيد الذي يحدد جنس الجنين هو الحقن المجهري بعد التأكد من صحة الحيوانات المنوية، وحجم البويضات.

وتابع “عباسي”، خلال حواره مع الإعلاميتان أمينة مهدي وإيناس الليثي، ببرنامج “صحتك بالدنيا”، المذاع على قناة “cbc”، أن عملية تحديد جنس المولود تكون من خلال سحب بويضات السيدة، وحقنها بالسائل المنوي في البويضة تحت الميكروسكوب، وبعد تكوين الأجنة يتم أخذ عينية، لمعرفة ما تمثله هذه الأجنة من جينات ذكر او أنثي، وإذا كانت رغبة الزوجين ذكر، يتم نقل أجنة الذكورة فقط ، وإذ كانت تريد بنت يتم نقل الأجنة الإناث فقط.

مشيرًا إلى أن نسبة نجاح هذه العملية تصل لـ60% على حسب كل حالة ، ومدى نسبة نجاح هذه العملية تزيد مع السن المبكر للسيدة، ويفضل إعداد هذه العملية قبل سن الأربعين للحصول على أكبر نسبة من نجاح.

ولفت إلى أن بعض السيدات التي تتأخر في سن الزواج ، عليهن العمل على تجميد البويضات الخاصة بهم، واستخدامها في الحمل بعد الزواج، والإنجاب بإذن الله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad