الموقعتحقيقات وتقارير

طارق الدسوقي يكشف لـ”الموقع” كواليس سقوط الجاسوسة انشراح موسى في “بئر سبع”

كتبت- دعاء رسلان

“إبراهيم وانشراح”.. واحدة من الحكايات التي جسدت بطولة المخابرات العامة المصرية في الوقوع بجواسيس العدو الإسرائيلي، والتي تحولت عمل فني يكشف خيانة الجواسيس إبراهيم وانشراح وبطولة الرجال المخابرات في مسلسل “السقوط في بئر سبع”.

وبالتزامن مع وفاة الجاسوسة انشراح موسى أو المعروفة بـ”دينا بن ديفيد” التي عملت لصالح إسرائيل، حتى توفيت في عمر 87 عاما في مدينة تل أبيب وتم دفنها على الديانة اليهودية.

وتعليقًا على ذلك، قال الفنان طارق الدسوقي إن مسلسل “السقوط في بئر سبع”، تناول قصة حقيقة عن الجاسوسين “إبراهيم وانشراح”، مبينًا أنه قدم دور ضابط المخابرات الذي نجح في إسقاط شبكة التجسس التي أسسها الرجل وزوجته.

وأوضح “الدسوقي” لـ”الموقع” أن الضابط الذي تمكن من القبض على الجاسوس إبراهيم وزوجته انشراح، شاركهم رحلة تصوير المسلسل في عدد من الدول ومنهم “إيطاليا واليونان” لكي يوجههم إلى الأماكن التي تمت فيها الأحداث الحقيقة لكي يتم إسقاط شبكة التجسس، مشيرًا أنه تم تغيير اسم المسلسل لكي يتمكنوا من التصوير بشكل طبيعي دون التعرض لأي مشاكل أو مخاطر في أثناء التصوير.

وأشار الفنان طارق الدسوقي إلى أنه في أثناء تصوير مسلسل “السقوط في بئر سبع” كان الضابط الحقيقي قد وصل إلى رتبة لواء في المخابرات، مبينًا أنه كان يوجهه إلى الأماكن التي دارت فيها الأحداث سواء في مصر أو في الخارج، ومنها التصوير في حي “الفواخرية” القديم والعريش.

وأكد “الدسوقي” أن “السقوط في بئر سبع” من أهم المسلسلات التي يفتخر بها، والتي تكشف الدور العظيم الذي يقوم به جهاز المخابرات العامة سواء في السلم أو الحرب.

وكشف أن السبب في انتهاء أحداث المسلسل مع القبض على انشراح أو دينا بن ديفيد، لأنه كان في التوقيت الذي تم صناعة المسلسل فيه في عام 1993، كانت المعلومات المتاح ذكرها هي إلقاء القبض على دينا بن ديفيد، لأنه لابد مرور فترة معينة لكي يتم الكشف عن حقائق معينة.

ووجه رسالة لها قائلاَ: “أي إنسان بيخون وطنه من أبشع أشكال الخيانة وحتى لو فضل عايش هيكون عايش ميت وإزاي بيكون خسر انتماءه لوطنه وعاش في الغربة ولا تعرف ديانته كما تحولوا إلى ديانة أخرى وأسماء أخرى وهي عيشة لا يتمناها أي إنسان على الإطلاق”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad