أراء ومقالاترئيسية

شريف عارف يكتب لـ”الموقع” عن .. ثورات ” الغرف الرقمية”!

الأن فقط ..عرف العالم وخاصة دول الشرق الأوسط كيف يتم التخطيط للثورات الشعبية في العصر الحديث؟!
أمريكا استعملت مع نفسها السلاح، الذي أذاقت به المنطقة ويلات الخراب والفوضى!
قبل ساعات صَوت مجلس النواب الأمريكي على تمرير مشروع قرار لعزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من منصبه عبر التعديل رقم “25” على الدستور الامريكي في أعقاب أحداث الهجوم على مبنى الكونجرس الأمريكي الأسبوع الماضي.

قرار الكونجرس جاء بعد ساعات من إعلان موقع “يوتيوب” أنه سيعلق قناة الرئيس ترامب على منصته لمدة أسبوع على الأقل، وربما لفترة أطول، بسبب مقطع فيديو نُشر مؤخراً يحرض فيه الرئيس على العنف منتهكاً سياسة المنصة.

جاء ذلك في إطار سلسلة من الحظر لحسابات ترامب على “تويتر” و” أنستجرام ” بسبب الخطر المتزايد من عمليات التحريض على العنف!
مفارقات غريبة فعلاً ..

العالم كله يتابع خطة أمريكا لاسقاط الدول عبر الانترنت ، وكيف يمكن لهذا السلاح فعل السحر في تنفيذ المخططات.

خلال ما شهدته الساحة الامريكية على مدي الاسبوعيين الماضيين، يجب أن نتوقف أمام ما ذكرته ريني ديريستا، الباحثة في “الحركات الرقمية” من أن الهجوم على مبنى “الكابيتول” كان بدافع من حركات رقمية تعمل في فضاء مغلق بوسائل التواصل الإجتماعي، وأن كل ماحدث، هو إظهار لتأثير ما يعرف ب”غرف الصدى” وهي تجمعات رقمية على الفضاء لأصحاب الفكر الواحد، الذين يعملون وفقاً لمخطط ما!
كلام خطير حقاً، والأخطر عندما تكتشف أن هذه “التجمعات الرقمية” نادت من خلال تعليقاتها المحرضة على العنف وتهريب الأسلحة إلى تحويل منطقة التظاهر إلى “مخيم مسلح”!
هذا هو المخطط ببساطة ..تحريك الشعوب من خلال ” الغرف الرقمية”!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad