فيديو الموقع

سميرة سعيد لـ”الموقع”: الأوبرا شيء جميل.. مسرح وجمهور بجد

افتتح مهرجان الموسيقى العربية في نسخته الثلاثين بدار الأوبرا المصرية، مطلع نوفمبر الجاري، بحضور كل من وزيرة الثقافة إيناس عبد الدايم، وجيهان مرسي مديرة المهرجان، ومجدي صابر رئيس دار الأوبرا، وأُهديت الدورة إلى روح كل من الراحلين الموسيقار جمال سلامة وعبده داغر، تقديرا لمشوارهما الغنائي الكبير الملىء بالإنجازات.

وقالت الديفا سميرة سعيد، لموقع “الموقع”: الأوبرا شيء جميل.. مسرح بجد وجمهور بجد، وهذا العام الحافر الكبير إن الدورة باسم الراحل جمال سلامة.

وأضافت أنها لم تعتاد منذ فترة إقامة حفلات ولكن تقديم أغاني من حين لآخر، موضحة أن الدكتور جمال “قيمة كبيرة قوي ورفيق درب”.

وأضافت أن الصوت في الهواء الطلق لا يكون محكما مثل المسرح المقفول الناس بتسمع حلو.

وتابعت: الأوبرا لديها إمكانيات كبيرة وتسعين بأفضل المعدات بحيث الناس لا يشعروا بالفرق.

وشارك عدد من نجوم الغناء في مصر والوطن العربي في إحياء حفلات مهرجان الموسيقى العربية في دورته الـ30، منهم: سميرة سعيد وماجدة الرومي ووائل جسار وعاصى الحلاني وأصالة وجنات ومدحت صالح وعلي الحجار وعدد كبير من المطربين.

يذكر أن الدورة الـ30 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية تواصلت لمدة 15 يوما متتالية على مسارح الأوبرا المختلفة بالقاهرة (النافورة، الصغير، الجمهورية، معهد الموسيقى العربية)، محافظة البحيرة في أوبرا دمنهور ومحافظة الإسكندرية بمكتبة الإسكندرية التي تستضيف الحفلات لأول مرة وتضم 33 حفلا غنائيا وموسيقيا، بمشاركة كوكبة من الفنانين من 10 دول عربية، هي: مصر، لبنان، المغرب، السعودية، العراق، سوريا، تونس، فلسطين، الأردن، عمان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad