خارجيرئيسية

سفير السودان بالقاهرة: مصر تشهد نهضة غير مسبوقة والعالم ينظر إليها بعين الفخر

التقى النائب أحمد سمير زكريا، عضو مجلس الشيوخ، عن حزب مستقبل وطن، محمد الياس السفير السوداني بالقاهرة، بمنزله في القاهرة، في لقاء ودي وتعارفي لتقديم التهنئة بذكري عيد استقلال السودان، وبحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وأوصر التعاون الكبير مع السودان الشقيق، وذلك من خلال لقاءاته لإعداد أجندته التشريعية في مجلس الشيوخ.

وقال محمد الياس، السفير السوداني بالقاهرة، إن العلاقات المصرية السودانية علاقات أزلية ووثيقة لأن البلدين الشقيقين شعب واحد ونيل واحد، مشيدًا بدعم مصر للسودان في الفترات السابقة والحالية.

وأشاد السفير السوداني بالقاهرة، بالطفرة الكبيرة التي شهدها الاقتصاد المصري في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا أن العالم بأسره ينظر للتجربة المصرية بعين الفخر خاصة الإصلاح الاقتصادي وهو درس كبير للسودان للخروج من الأوضاع الحالية، مشددًا أن نظرة العالم لمصر أنها تشهد نهضة غير مسبوقة، وهذا ليس بجديد على المصريين لأن الإبداع أبرز سماتهم، لكن تلك النهضة الاقتصادية وغيرها من كافة المجالات والقطاعات المصرية.

وتداخل معه النائب أحمد سمير زكريا، وشرح له الأوضاع الاقتصادية والانتعاشة الكبيرة التي يشهداها الاقتصاد المصري حاليا، وعرض خطة الدولة للتمدد الأفقى واستراتيجية توطين المواطنين في المدن الجديدة مثل العاصمة الإدارية الجديدة والعلمين

الجديدة ومختلف المدن الكبيرة من الجيل الرابع التي تنفذها الدولة حاليا ويبلغ عددها حوالى 34 مدينة، كما وضح التجربة المصرية في الإصلاح الاقتصادي وتحرير سعر صرف الجنيه وما حققه من مكاسب كبيرة حاليا، بالإضافة إلى تعديل قوانين

الاستثمار التي سهلت الاستثمار الأجنبي ودعم مصر للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وغيرها من النجاحات الكبيرة حاليا، والاهتمام بملفي الصحة والتعليم وذلك بفضل القيادة السياسية الواعية،مشيدًا بالرئيس عبد الفتاح السيسي، قائلًا: “سيادة

الرئيس عبد الفتاح السيسي يدير الدولة من مواقع التنمية وسط مواطنيه وليس من مكتبه، ونراه يوميا في مشروعات مختلفة وسط العمال، وهذا شكل جديد في إدارة الدولة لم نكن نراه من قبل، فهو قدوة يجب الاحتذاء بها وقيادته للدولة المصرية ملهمة للجميع”.

وطالب النائب أحمد سمير زكريا، السفير السوداني بالقاهرة بعرض الفرص الاستثمارية في السودان الشقيق، وأوضح أن السودان به الكثير من الفرص الهائلة، التي يجب الاستفادة منها، لكن الحكومة السابقة على مدار 30 عاما لم تستغل ذلك

خاصة أن تلك الفرص كانت العمود الفقري للاقتصاد السوداني، لكن حاليا القيادة المصرية تولى السودان أهمية كبيرة سواء من مشروع ربط البلدين بسكك حديد، مشيرًا إلى أن ذلك يسهل الكثير خاصة في نقل البضائع والتجارة لأفريقيا، مشددًا أنها استراتيجية مستقبلية واعية لربط مصر بالقارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad