خارجي

رغم استئناف مفاوضات سد النهضة.. إثيوبيا تعلن تشغيله لإنتاج الطاقة أغسطس المقبل

أعلن وزير المياه الإثيوبي، سيلشي بيكيلي، السبت، إن إديس أبابا، تبذل جهودا لبدء إنتاج الطاقة من سد النهضة في أغسطس المقبل، بعد “نجاح” عملية الملء الثاني التي يجري الاستعداد لها لتتم في يوليو المقبل، بسعة 13.5 مليار متر مكعب مياه، رغم عدم التوصل لاتفاق مع دولتي المصب “مصر والسودان”.

يأتي ذلك، قبيل بدء اجتماعات سد النهضة كينشاسا، التي انطلقت اليوم. واستبقت الخارجية المصرية الاجتماعات بالتأكيد على حرصها على التوصل لاتفاق قانوني ملزم، بشأن ملء وتشغيل السد على نحو يراعي مصالح الدول الثلاث.

ومن جانبه، جدد السودان تمسكه بمقترح الوساطة الرباعية في مفاوضات سد النهضة، والذي سبق أن رفضته إثيوبيا وأيدته مصر.

ويسعى المقترح السوداني لإشراك كل من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، في عملية التفاوض، وذلك بهدف المساعدة في تجاوز الجمود الحالي.

وفي المقابل، استبقت إثيوبيا المحادثات بالإعلان عن استعدادها لعملية الملء الثاني لسد النهضة، حيث قالت رئيسة البلاد، سهلورق زودي، الجمعة، وقبل ساعات على بدء مفاوضات كينشاسا، إن بلادها “تستعد للملء الثاني لسد النهضة، باعتباره المشروع المهم للتغلب على الفقر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad